نشر أول: 10.07.2011
آخر تحديث: 01.01.2014
  • الدكتور عبد الله مشعل د. عبد الله مشعل

مرض الزهري: لا شيء زهري فيه

للقراءة السهلة
مرض الزهري هو مرض ينتقل جنسياً وبعدما ان تقرأوا عن عوارضه (القرحة الطفح الجلدي, الغثيان وغيرها), صدقونا بأنكم لا تريدون ان ينتقل اليكم!
مرض الزهري

باختصار- ​

1. الزهري: هو من الامراض المنقولة جنسياً, التي تسبّبها الجرثومة الملتوية اللولبية الشاحبة (Treponema pallidum) من سلالة البكتيريا الشاحبة.

2. كيف ينتقل هذا المرض: بالاتصال الجنسيّ مع المصابين, بالملامسة أو بالاحتكاك بالمصاب تحت ظروف معيّنة، خلال الحمل من الام للجنين, نقل الدم.

3. أعراض مرض الزهري: قرحة صغيرة قد لا تلفت نظر المريض, الطفح الجلديّ الشديد في أكثر من 80 في المائة من الحالات، ظهور أورام تنتشر في جميع أجزاء الجسم.

4. العلاج: المضادات الحيوية الفعّالة مثل البنسلين والتتراسيكلين أو الإريثرومايسين.

5. الوقاية: استخدام العازل (الكندوم), عدم ممارسة الجنس الا بعد التأكد من الشفاء التام من المرض.

ما رأيك في هذا الاختصار الجديد؟ يسّرّنا ان نستمع الى وجهة نظرك على البريد الإلكتروني arabic@clalit.org.il

 ______________

الزهري (بالإنجليزية: Syphilis‏) هو مرض من الأمراض المنقولة جنسيًّا التي تسبّبها الجرثومة الملتوية اللولبية الشاحبة (Treponema pallidum)

ما هو مرض الزهري؟

الزهري (بالإنجليزية: Syphilis‏) هو مرض من الأمراض المنقولة جنسيًّا التي تسبّبها الجرثومة الملتوية اللولبية الشاحبة (Treponema pallidum) من سلالة البكتيريا الشاحبة. طريقة انتقال مرض الزهري هي دائمًا تقريبًا عن طريق الاتصال الجنسيّ، وإن كانت هناك أمثلة من الزهري الخلقي عن طريق انتقال العدوى من الأم إلى الجنين داخل الرحم، أو عن طريق انتقال العدوى عند عبور الطفل في قناة الولادة أثناء عند الولادة.

الجرثومة المسبّبة للمرض هي من الجراثيم البكتيرية الخطيرة التي يصعب السيطرة عليها بسهولة ونحتاج إلى فترة طويلة للقضاء على البكتيريا المسبّبة للمرض، وقد يتمّ الشفاء من المرض ثمّ يعاود الظهور مرة أخرى عند التعرّض لظروف مرضية أو نفسية تقلّل من مناعة الجسم، أو لعدم اختفاء المسبّب للمرض من الطرف الآخر، أي عدم خضوع الطرف المسبّب لحدوث المرض للعلاج السليم وللفترة الزمنيّة اللازمة للعلاج.

تنتقل جرثومة الزهري بالطرق الآتية:

• الاتصال الجنسيّ مع المصابين.

• بالملامسة أو بالاحتكاك بالمصاب تحت ظروف معيّنة، كما يحدث عند التقبيل أو الملامسة المتلازمة لمنطقة الإصابة.

• عن طريق الحوامل: تنقل الأمّ المصابة مرض الزهري إلى الجنين عن طريق المشيمة أو مباشرة إلى أطفالها.

• نقل الدم: إذا كان الدم ملوّثًا بجرثومة الزهري فإنّ المرض ينتقل من المصاب إلى السليم.

أعراض مرض الزهري

المرحلة الأولى:

أعراض المرض قد تتشابه مع الأمراض الجنسية الأخرى لوجود الإصابة في أماكن حدوث العدوى نفسها، لكن ما يميّز مرض الزهري هو وجود عارض يعرف بالشنكر، يظهر في صورة قرحة، وهي قرحة السفلس، وهي قرحة صغيرة قد لا تلفت نظر المريض، تشبه لسعة السيجارة، وتكون واضحة المعالم على الأعضاء الجنسيّة الخارجيّة الذكرية للرجال والمهبليّة للسيدات، ما يتسبّب في حدوث آلام شديدة في هذه الأماكن بمجرّد حدوث لمس أو احتكاك لها. وتكبر هذه القرحة إلى أن تشفى بعد ستّة أسابيع.

المرحلة الثانية:

تكون جرثومة الزهري منتشرة في الجسم وتبدأ هذه المرحلة بعد ظهور قرحة الزهري وقد تتأخّر عدة شهور، وتتميّز هذه المرحلة بالطفح الجلديّ الشديد في أكثر من 80 في المائة من الحالات، ويصاب المريض بالتهابات في العظام والعين والكبد وغثيان وقيء وإمساك وألم في العضلات مع ارتفاع في درجة الحرارة وصداع وضعف عام، وبعد انتهاء الأعراض الجلدية في المرحلة الثانويّة بأسابيع يدخل في مرحلة الكمون ولا تظهر أيّ أعراض.

المرحلة الثالثة:

تتميّز هذه المرحلة بظهور أورام تنتشر في جميع أجزاء الجسم، وفترة هذه المرحلة من 3 إلى 7 سنوات.

ما هو العلاج؟

يعالج المريض بالزهري بالمضادات الحيوية الفعّالة مثل البنسلين والتتراسيكلين أو الإريثرومايسين مع مراعاة عدم استخدام أشياء المريض وتعقيم ملابسه والابتعاد عن المعاشرة الجنسيّة حتى يتمّ التأكد من شفائه التامّ من هذا المرض، وذلك خوفًا من نقله إلى غيره.

ما هي طرق الوقاية منه:

دائمًا نقول إنّ الوقاية خير من العلاج. الأمراض الجنسية منتشرة في كلّ أنحاء العالم، والإصابة بها تتمّ عن طريق الاتصال الجنسيّ، لذلك فإنّ استخدام الكندوم العازل أو الابتعاد عن ممارسة الجنس الى ان يتم الشفاء التام من المرض هي الطريق الامثل لتجنب المرض.

من المنتديات
الليمون والكمون

​مرحبا سمعت عن خلطه لتخفيف الوزن مكونه من الكمون والحامض والزنجبيل وتشرب قبل الوجبه هل ممكن ان تفيد هذه الخلطه بنخفيف الوزن وشكرا

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني