نشر أول: 02.10.2013
آخر تحديث: 17.11.2013
  • أخصائية التغذية سهى خوري - عزيزة

5 أمراض غير متوقعة مرتبطة باستهلاك عالٍ للسكر

للقراءة السهلة
يتجاهل الناس عادةً كمية السكر التي يتناولونها ظنًا منهم أن تأثير السكر على صحتهم لا يذكر. وخلافًا لما يعتقد الناس، يعتبر السكر من أكثر الأغذية ضرراً على صحة الإنسان، خصوصًا لدى استهلاكه بكميات عالية ولفترات طويلة.
أمراض نتيجة استهلاك السكر

​يختلف استهلاك السكر من شخص لآخر بشكل ملحوظ، فهناك من اعتاد على الاستغناء عنه نهائيًا أو من يستهلك بضع ملاعق معدودة كل يوم، وهناك من يستهلكه بكميات عالية قد تصل إلى أكثر من 60 ملعقة يوميًا! وبين الفئات العمرية المختلفة، ينتشر استهلاك السكر بكميات كبيرة لدى الأطفال والمراهقين والشباب، إذ يكون مختبئًا بكميات عالية في المشروبات والشوكولاتا وقطع الحلوى المختلفة. وباستثناء الأشخاص المصابين بالسكري، يتجاهل الناس عادةً كمية السكر التي يتناولونها ظنًا منهم أن تأثير السكر على صحتهم لا يذكر. وخلافًا لما يعتقد الناس، يعتبر السكر من أكثر الأغذية ضرراً على صحة الإنسان، خصوصًا لدى استهلاكه بكميات عالية ولفترات طويلة. وقد حددّت دائرة الزراعة الأميركية (USDA) كمية السكر القصوى اليومية التي يمكن تناولها استناداً إلى كمية السعرات الحرارية الكلية اليومية التي يستهلكها المرء، بحيث يمكن تلخيص التوصيات بما يلي:

1400 سعر: ملعقة صغيرة  من السكر

1600 سعر: 3 ملاعق صغيرة من السكر

1800 سعر:  5 ملاعق صغيرة من السكر

2000 سعر: 8 ملاعق صغيرة من السكر

2200 سعر: 9 ملاعق كبيرة من السكر

فما هي أهمية الحد من تناول السكر لدى الأشخاص غير المصابين بالسكري؟ اليك خمس أمراض غير متوقعة ترتبط باستهلاك عال للسكر:

1) ضغط الدم المرتفع

يتفاجأ الكثيرون من أن استهلاك السكر يرتبط بارتفاع ضغط الدم! فمن المتعارف عليه أن السكر يرفع سكر الدم (الجلوكوز) فيما الملح يرفع ضغط الدم. وفيما لا يزال العلماء يبحثون في العلاقة المباشرة بين السكر وضغط الدم، إلا أن التجارب الإكلينيية تشير إلى أن استهلاك السكر يتسبب بارتفاع ضغط الدم. وفي تجربة اكلينيكية استمرت 10 أسابيع، أضيف فيها لأشخاص يعانون من السمنة مشروبات تحتوي على السكر بحيث توفر ما يقارب 38 ملعقة سكر في اليوم،  وقورنت قياسات ضغط الدم لهذه المجموعة بقراءات ضغط الدم للأشخاص في المجموعة التي لم تستهلك المشروبات المحلاة. وبيّن الباحثون في نهاية التجربة أن ضغط الدم لدى المجموعة التي استهلكت المشروبات المحلاة ارتفع بمعدل 5 مم زئبق. وقد يصعب استهلاك هذه الكمية من السكر عن طريق إضافتها إلى الشاي والقهوة والنسكافية، إلا أنه من السهل استهلاكها في المشروبات الغازية حيث أن كل علبة صغيرة (355 مللتر) من المشروبات الغازية توفر عشر ملاعق صغيرة من السكر!

من جانب آخر، كشفت دراسة علمية كبيرة باسم premier study أن تخفيض كمية السكر المستهلكة في المشروبات المختلفة بما فيها عصير الفواكه يرتبط بانخفاض في ضغط الدم بشكل ملحوظ.

 

2) الأمراض السرطانية

تناولت الكثير من الدراسات العلاقة بين السكر والأمراض السرطانية. وفيما كشفت الدراسات أن السكر الأبيض هو ليس بحد ذاته مادة مسرطنة، إلا أن استهلاك عال للسكر مرتبط بالأمراض السرطانية، إذ أنه يشجع تكاثرها في الجسم. والسبب في ذلك يعود إلى أن السكر الأبيض هو سريع الامتصاص في الدم فيتسبب بارتفاع في هرمون الإنسولين الذي إذا بقي مرتفعًا لفترات طويلة، كما يحدث عند استهلاك السكر بكميات عالية، فإنه يشجع انقسام وتكاثر الخلايا السرطانية في الجسم. وفيما يحتاج الجسم هرمون الإنسولين لإدخال السكر إلى داخل الخلايا، إلا أن ارتفاعه لفترات طويلة يسبب أضرارا كبيرة للجسم من بينها نمو الأورام السرطانية.

 

3) الكبد الدهني

لا زالت العلاقة بين استهلاك السكر والكبد الدهني قيد البحث وموضع اهتمام العلماء. وفيما أن نتائج الأبحاث ما زالت حتى الآن غير نهائية، إلا أن عدداً من الدراسات الهامة كشفت أن استهلاك عال للسكر يتسبب بإيداع الدهون في الكبد. ولعل من أهم الدراسات تلك التي أجريت في جامعة فلوريدا والتي كشفت أن استهلاك السكر لدى الأشخاص الذين يعانون من الكبد الدهني ارتفع إلى 2-3 أضعاف أولئك الأصحاء. دراسة إسرائيلية عام 2007 كشفت أن الأشخاص الذين يعانون من دهون على الكبد يستهلكون ضعف كمية السكر التي يتناولها أولئك الذين لا يعانون من هذا المرض. .

 

4) السمنة

يحتوي السكر على أقل من نصف كمية من السعرات الحرارية الموجودة في الدهون. ففيما توفر ملعقة صغيرة من السكر 20 سعر حراري، تحتوي ملعقة صغيرة من الزيت على 45 سعر حراري. ومع هذا، يرى الكثير من العلماء أن لاستهلاك السكر تأثير أكبر من الدهون على الوزن حيث كشفت الدراسات أن استهلاك السكر يسبب اضطرابات في هرمون الجوع والشبع. وتشير الدراسات في هذا المجال أن السكر يضعف من تأثير هرمون الشبع في الدماغ ولا يخفّض بشكل ملحوظ من تركيز هرمون الجوع، مما يتسبب باستهلاك كمية أعلى من السعرات الحراراية.

 

5) أمراض القلب والشرايين

تلام عادة المقالي والأغذية الدسمة بارتفاع الكولسترول ومركب الدهنيات في الدم، الا أن السكر يلعب أيضا دورا كبيرا في ارتفاع هذه المركبات. كشفت الدراسات أن استهلاك عال للسكر يزيد من انتاج الكبد لمركب الدهنيات الثلاثية وكذلك مركب الكولسترول السئ LDL، مما يرفع من خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين.

ويشار إلى أن البدائل الصحيّة للسكر تشمل العسل، الدبس و شراب الإسفندان بسبب احتوائها على مركبات مضادة للتأكسد غير موجودة في السكر.

من المنتديات

​مرحبا..انا الان حامل في الاسبوع 21 .هل تنصحيني ان العب رياضة وتحديدا على الدراجة الثابة.؟ وما هو الوقت المناسب والمدة ؟

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني