نشر أول: 04.02.2008
آخر تحديث: 24.04.2017
  • د. علي نعمة

تدخين النرجيلة: عادة ينبغي التخلص منها!

للقراءة السهلة
يعتقد بعض الشباب والآباء بأن النرجيلة غير مضرة بالصحة. هل صحيح؟ ما يحتوي عليه تبغ النرجيلة وهل تكون النرجيلة أقل ضررًا من السيجارة؟
اصرار النرجيلة

باختصار

1.

معسل النرجيلة هو في الحقيقة خلطة تحتوي على التبغ وعلى دبس السكر.

2.

دخان التبغ يحتوي على مواد سامة قد تسبب أمراضًا مختلفة منها السرطان.

3.

التدخين الجماعي للنرجيلة يزيد من خطر الإصابة بفيروسات وأمراض معدية.

يعتقد قسم كبير من الشباب، وحتى بعض الاهل بأن هذه الخلطة التي تسمى "معسل الارجيلة" تحتوي على الفواكه والسكر أو العسل، وبأنها غير مضرة بالصحة، ولذا بعض الآباء يغضون الطرف عن تدخين أبنائهم للنرجيلة. ان أحد أسباب تعزيز هذه الفكرة الخاطئة هو اسم تبغ النرجيلة، حيث يطلق على هذا التبغ اسم "معسل" بالإضافة إلى الرائحة الذكية التي تفوح من هذه المادة. وفي الحقيقة تحتوي هذه الخلطة على التبغ وعلى دبس السكر السائل الذي يتبقى بعد تكرير السكر ومنكهات ومواد حافظة.

ما تحتوي عليه النرجيلة؟

هناك 3 أنواع من التبغ:
التبغ الناشف – المجفف الذي ىتم نقعه بالماء وتصفيته حيث يبقى رطبا عند الاستعمال.
التبغ المنقوع بعصير الفواكه وخاصه العسل .
التبغ الملغوم المضاف اليه مواد مخدره مثل الحشيشة .
ان الدخان الصادر عن النرجيلة يحتوي على كميات كبيرة من القطران والنيكوتين ومعادن ثقيله.
لقد اثبت علميا ان دخان التبغ بالاضافة الى النيكوتين يحتوي على مركبات سامه ومسرطنه اخرى منها البولونيوم وهو عنصر مشع له تاثيراته المسببة لمرض للسرطان الرؤي. أما بالنسبة للقطران فقد أثبتت أضراره عندما قام علماء بدهن جلود الارانب بالقطران وبعد ذلك بسنة أو سنتين تبين أنها إصيبت بسرطان الجلد الفتاك.
كما يحتوي دخان التبغ على الديهيدات متطايره مثل – الفورمالدهيد –اسيتالدهيد –والاكرولين وأول أكسيد الكربون وغيرها التي تؤثر سلبا على نسبه الاكسجين المطلوبة لجميع اجهزه الجسم .ومنها الجهاز العصبي المركزي . وقد تشهد غرف الطوارئ في المستشفيات المختلفة وصول مرضى يشتكون من الصداع والغثيان والخمول والإغماء ويتبين أنهم أصيبوا من التسمم باول اكسيد الكربون.
 وفي دراسة أجريت في كلية الطب في الجامعة الأردنية بعمان، تبين أن نسبة تركيز النيكوتين والكوتينين (وهو أحد المواد التي ينتجها النيكوتين في الجسم) تصل إلى مستويات عالية بعد تدخين النرجيلة، مما يؤكد أن النرجيلة تتسبب في أضرار جسيمة .

النرجيلة أو السيجارة: أيهما أخطر؟

دراسة أجريت في أحد المراكز الطبية في باكستان تؤكد أن المدخنين يستنشقون أول أكسيد الكربون Co  وهو غاز سام يؤثر على عملية تزويد أجهزة الجسم المختلفة بالأكسجين، ويؤثر سلبا على لياقة الجسم ويزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب. ولم يلاحظ الباحثون أي فرق في كمية أول أكسيد الكربون بين النرجيلة المزودة بفلتر وتلك التي لا يتوفر فيها فلتر إلا أنه تبين بأن النرجيلة ذات الحجم الصغير هي أكثر خطورة من النرجيلة الكبيرة، وذلك لان الدخان يتركز بشكل أكبر في النرجيلة الصغيرة الحجم. وعلى هذا الأساس استنتج الباحثون أن خطر استنشاق أول أكسيد الكربون الناتج عن النرجيلة هو نفس الخطر الناتج عن تدخين السجائر.
 وقد بينت الأبحاث أيضًا أن دخان التبغ يحتوي على مواد سامة تؤدي إلى الإصابة بأمراض السرطان المختلفة: سرطان الشفاه، سرطان الجلد، سرطان جهاز التنفس، سرطان المسالك البولية، أمراض القلب والأوعية الدموية، وأمراض الرئة المزمنة. كما يؤدي دخان إلى الترهل المبكر للجلد.
وهنالك أيضا ظاهرة أمراض الجلد ومنها ما يطلق عليه اسم أكزيما مدخني النرجيلة.

​التدخين ومضاعفاته

التدخين ومضاعفاته 

النرجيلة تنقل الأمراض المعدية

يفضل بعض المدخنين التدخين بشكل جماعي مع الأصحاب، بالإضافة إلى تدخين النرجيلة في الأماكن العامة مثل المقاهي والمراقص. في هذه الحالات يشترك المدخنون في نرجيلة واحدة ويتناقلون فوهة التدخين من فم إلى فم، مما يؤدي إلى انتقال الجراثيم، الفيروسات والفطريات المسببة للامراض المعدية عن طريق اللعاب. ومن ضمن هذه الأمراض الرشح والانفلونزا، بعض الامراض الجنسية وامراض الكبد القاتلة، بالإضافة إلى مرض السل. ويضيف البعض إلى النرجيلة مواد أخرى مضرة بالصحة، مثل المخدرات فيما يستبدل بعضهم الآخر الماء الموجود في القارورة بالكحول المسكرة التي تزيد من تأثير النرجيلة السلبي على الجسم. ويعتبر هذا الأمر خطيرا جدا خصوصا عندما لا يكون للشخص المدخن سيطرة على المواد التي تضاف للنرجيلة حتى أنه يجهل ما هي المادة التي قام باستنشاقها داخل جسمه، والتي قد تتسبب في فقدانه للوعي في أخطر الحالات.

تأثير تدخين النرجيلة على الجنين

في دراسة أجريت على النساء الحوامل في لبنان، تبين أن تدخين النرجيلة له تأثير سلبي على وزن المولود، مثله مثل التدخين العادي وتبين كذلك أن خطر ولادة طفل ناقص الوزن أكبر لدى النساء الحوامل المدخنات بالمقارنة مع النساء غير المدخنات ويزداد هذا الخطر خصوصا عند النساء اللواتي بدأن بتدخين النرجيلة في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل. وتبين أيضا بأن تأثير تدخين النرجيلة على المولود يمتد ليؤدي إلى إصابته بامراض وخاصة في جهاز التنفس مثل الربو.
ماذا بالنسبة للماء الموجود في النرجيلة هل يخفف من خطر المواد الضارة؟
كلا. الماء لا يبطل مفعول المواد الضارة وعملية امتصاص الجسم لها، والتي تبدأ في الفم.  

خلاصة القول

هل لم تقتنعوا بعد؟ خطر النرجيلة لا يقلّ عن الخطر الناتج عن تدخين السجائر وآن الوقت للتخلي عن هذه العادة الضارة.

الدكتور علي نعمة هو أخصائي في طب العائلة وطبيب موقع كلاليت بالعربية

من المنتديات
تصغير المعدة

​مرحبا أنا عندي سمنة مفرطة ووزني 105 وطولي 1.64 سم .هل من الممكن اجراء عملية قص مع العلم ان عمري 17 سنه وأعاني الكثير من المشاكل مثل الالام الظهر الشديدة... للمزيد

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني