نشر أول: 03.03.2008
آخر تحديث: 10.09.2017
  • د. دانا فلورنتين

كل ما يلزم معرفته عن الإسهال

للقراءة السهلة
ما هو الإسهال وما هي أسبابه ؟ ما الفرق بين تلوث الجرثومي والفيروسي ؟ كم من الوقت يستمر المرض ,كيف نعالج الإسهال, وكيف نتجنب العدوى؟
كل ما يلزم معرفته عن الاسهال

يصاب جميع الأولاد تقريبا بإسهال في الفترة الانتقالية, لا يوجد أهل لم يتعرضوا لهذه الظاهرة. أحياناً يصاحب الإسهال تقيؤ وهنالك أطفال يميلون إلى التقيؤ أكثر من غيرهم . وأحياناً تكون العوارض الأساسية هي التقيؤ وليس الإسهال. مسببات الإسهال عادة هي فيروسات, وينتهي المرض من تلقاء نفسه. أهم ما في الأمر هو المحافظة على عدم الجفاف .

* هل هو معدي ؟

معدي جدا, لذلك أيضاً الوالدين يصابون بالعدوى.

* ما هو الإسهال ؟

يعرف الإسهال على أنه وضع يتم به إفراز سوائل بكثرة عن طريق فتحة الشرج , كمية الماء في الإفرازات تكون عالية لذلك تكون الإفرازات سائلة .

هنالك نوعين أساسيين من الإسهال:

1) إسهال حاد يستمر أقل من أسبوعين.

2) إسهال دائم (نادر جداً) .

في هذا المقال نعالج الإسهال الحاد .

ما هو السبب لظهور الإسهال ؟

السبب في الإصابة بالإسهال هي تلوث, الملوثات يمكن أن تكون جراثيم, فيروسات, وطفيليات.

مسببات باقي الأمراض يمكن أن تسبب الإسهال بإحدى الطرق الثلاثة التالية:

1. إفراز سموم في الطعام وتناول الطعام الملوث بالسموم (تسمم غذائي).

2. دخول جراثيم لجهاز الهضم وإفراز سموم.

3. دخول جراثيم لجهاز الهضم وتسلل جراثيم لمخاط الأمعاء .

كيف تتم العدوى ؟

المسبب الرئيسي للعدوى هو دخول الفيروسات ومسسبات الاسهال الى الفم , مثلا , انتقال مسبب المرض من الإفرازات إلى جهاز الهضم أو انتقال غذاء وماء ملوثة (يحدث عادة عندما لا نغسل الأيدي بعد الخروج من المرحاض ) .أحياناً يكون انتقال المرض بين ولد وآخر هذه المسببات  تحتاج عدد قليل من الجراثيم كي تسبب المرض مثل : بكتيريا الشيقلا, فيروسات , جيادرا.

مسببات المرض عادة ما تكون فيروسات , وأساسي منها يسمى روتا Rota)) فيروس آخر منتشر يسبب الإسهال والتقيؤ يسمى نورووك (Norwalk ) .

الإسهال الفيروس معدي جداً, وغالباً عندما يكون ولد واحد مصاب بالإسهال يتم  خلال وقت قصير إصابة باقي الأولاد في الحضانة وأفراد العائلة .

طريقة العدوى تكون بشرب مياه ملوثة, أو تناول طعام ملوث وباللمس .

كم من الوقت يستمر المرض ؟

فترة "حضانة المسبب" تستمر لثلاثة أيام , العوارض تبدأ بشكل قوي جداً وتظهر بأوجاع بطن , ضعف عام , تقيئات , الم رأس , حرارة مرتفعة وإسهال .

وينتهي المرض خلال يوم إلى أربعة أيام .

كيف نميز الاسهال الناتج بسبب جراثيم ؟

الإسهال المتسبب من جراثيم أصعب بكثير من الإسهال الفيروسي وتتميز بإسهال مع مخاط ودم . ويمكن أن تظهر أوجاع بطن تتمثل بمغص شديد .

أي جراثيم تسبب الإسهال ؟

E-coli ايكولي– هو نوع من الجراثيم يعيش بكميات كبيرة في أمعاء كل شخص , وعادة يساعد في تحليل الغذاء , يوجد منه بعض الأنواع الضارة التي تسبب الإسهال وأيضاً تلوثات في باقي أعضاء الجسم , وخاصة في مجرى البول .

تابع لمجموعة الكولوفورميم .

سلمونيلا – هذا النوع من الجراثيم مرتبط جداً بتلوث الطعام والإصابة به ناتجة عن عدم نظافة كاملة داخل المطبخ .

الإصابة بالسلمونيلا تكون أكثر  انتشاراً في الصيف والخريف . تبدأ العوارض بعد 36-12 ساعة من دخول هذه الجرثومة للجسم , وتنتهي على الأغلب بعد خمسة أيام , أما الإسهال يمكن أن يستمر لأسبوعين في بعض الحالات .

يقوم هذا النوع من الجراثيم بإفراز نوع من التوكسينات إلى جهاز الهضم يسمى أنتروتوكسين , التوكسين والجراثيم معاً يسببا الإسهال .

هنالك نوع واحد من السلمونيلا يدعى سلمونيلا-تيفي يمكن أن تسبب مرض حمى التيفوس والتي تتميز بإرتفاع مستمر لدرجة حرارة الجسم .

الشيجلا : هو نوع من الجراثيم معدي حتى بكميات قليلة منه , لذلك إذا أصيب واحد به , يصاب عادة باقي أفراد العائلة بالعدوى . يتميز هذا المرض بأوجاع حول السرة , إفرازات قليلة خلال وقت قريب وشعور بعدم إخراج كل الإفرازات .

كمفيلوباكتير : هذا النوع من الجراثيم منتثرة وعادة ما يصاحبه نزيف دم , مخاط , أوجاع بطن وأحياناً ارتفاع الحرارة .

غالباً ما ينتقل هذا النوع من التلوث عن طريق الحيوانات المنزلية أو من المنتوجات الحيوانية , مثل منتوجات الحليب , ينتقل هذا التلوث أيضاً من شخص لآخر .

فترة (حضانة) تستمر عادة من يومين إلى سبعة أيام . يتميز الإسهال بتشابهه مع الإسهال الناتج من الشيجيلا والسلمونيلا , وعلى الأغلب تنتهي بعد أسبوع , ولكن أحياناً تستمر لوقت أطول .

فيبريو الكلوليرا: يسبب مرض الكوليرا .سبب هذا المرض هو توكسين الذي يؤدي إلى إسهال . , خطر الإصابة بالجفاف ممكن أن يكون ذو أثر كبير , وإذا لم يتم معالجة المرض , نسبة الوفاة تصل إلى 60%. فقدان السوائل من الجسم في هذا المرض خطير جداً , ويمكن أن يصل إلى لتر في الساعة . يتكون الإسهال كله تقريباً من الماء , ويطلق عليه اسم مار الأرز , بسبب لونه الأبيض .

* ماذا بالنسبة للأميبا وباقي الطفيليات ؟ 

الأميبا : يطلق عليها الاسم العلمي أنتيميبا هيستوليتيكا على الأغلب تعيش حياة تكافلية بداخل الأمعاء , لذلك غالبية الأشخاص الحاملين للأميبا هم حاملين أميبا بدون عوارض جانبية .

يحدث أحياناً أن يختل الحاجز فتتسلل الأميبا إلى مخاط الأمعاء والنتيجة – إسهال مع نزيف دموي قوي . يمكن أن يستمر الإسهال لفترة طويلة ويتشابه مع مرض إلتهاب الأمعاء . يظهر هذا المرض عادة بعد رحلة إلى الدول النامية أو بسبب الاقتراب والتلامس مع أشخاص كانوا هناك. يمكن الإصابة بالعدوى أيضاً عند التقارب الجنسي , ومرض الأميبازيس منتشر أكثر عند الرجال اللوطيين.

جيارديا لمبيلية– السبب الذي يؤدي إلى إسهال نتيجة فعالية إحدى الطفيليات , يمكن أن تكون العدوى بدون أي عوارض جانية ويمكن أن تظهر كإسهال قوي جداً ودائم , ويمكن أن تؤدي إلى عدم الامتصاص ( يمتاز هذا النوع بهبوط حاد بالوزن ونقص غذائي ) .

عادة يكون هنالك مخاط في الإسهال ونادر ما يكون نزف دم .

* كيف نعالج الإسهال ؟

يتركز العلاج بمنع حدوث جفاف , والإنتظار حتى ينتهي الإسهال لوحده . عادة ما تساعد شرب السوائل على منع حدوث الجفاف , أيضاً بالإسهال الكثيف .

هنالك الكثير من المركبات الغنية بالمعادن مثل الهيدران, تحفز امتصاص السوائل من الأمعاء إلى الأوعية الدموية . يمكن تحضير هذه المركبات بالبيت أيضاً: للتر من الماء نضيف كأس من عصير البرتقال أو الحمضيات , ملعقة صغيرة من الملح ونصف ملعقة كبيرة عسل أو ملعقة كبيرة من السكر , يمكن استبدال ذلك بقنينة كوكا-كولا (ليس دايت) نفتحها حتى تفرغ من كل الغاز , ونشربها .

يمكن إضافة ربع ملعقة صغيرة من صودا الشرب لكل كأس ماء .

متى يعطى تسريب وريدي (انفوزبا) ؟

في حالة التقيؤ المستمر أو الإسهال المستمر بدون توقف ويكون هناك خطر الإصابة بالجفاف.

*ما هي العلامات التي تدلّ على إصابة الطفل بالجفاف ؟

1. قلة إفراز السيول أو إفراز بول غامق اللون .

2. بكاء بدون دموع .

3. انخفاض اليافوح.

4. جفاف بالجلد , مخاط جاف .

5. يكون الطفل لا مبالي وبوضع هزيل .

بهذه الحالات يجب إحضار الطفل لتلقي العلاج الطبي بأسرع وقت ممكن لإعطائه المغذي (الانفوزيا) .

* هل هناك حاجة للعلاج بالمضادات الحيوية ؟

عادة يكون العلاج بالمضادات الحيوية غير محبذ لحالات الإسهال الجرثومي وذلك لأن الإسهال ينتهي لوحده .

العلاج بالمضادات الحيوية يقلل من وقت المرض قليلاً , وفقط عند عندما يكون الإسهال بسبب الشيجلا .

في باقي الحالات لا يؤثر على مدى فترة المرض , حتى أنه يمكن أن يزيد من فترة حمل الجرثومة , وخاصة في حالات التلوث بالسلمونيلا . العلاج بالمضادات الحيوية يمكن أن يزيد من الإسهال .

* متى يقرر الطبيب إرسال الطفل في المستشفى  ؟

طبيب العائلة يرسل الطفل إلى قسم حالات الطوارئ في المستشفى بسبب تقيؤ مستمر بدون توقف , درجة حرارة عالية , إسهال مع دم , جفاف ما بين المتوسط حتى القوي أو هبوط عام بحالة الطفل .

يقوم الطبيب بقسم الطوارئ بفحص الطفل ويقرر حسب الحالة إذا كان يحتاج إلى فحوصات دم أو إعطاء سوائل من الوريد .

في غالبية الحالات يحاولون إعطاء الطفل فرصة لشرب سوائل لمدة ساعتين حتى أربع ساعات ومقابل ذلك يفحصون كمية البول التي يفرزها , يعود الطفل للمنزل في حالة شرب ما يكفي من السوائل , لم يتقيئ , وبعد أن تبول .

* متى يبقى الطفل في المستشفى ؟

كل طفل يصل إلى المستشفى بحالة خطيرة من الجفاف أو أن محاولات الشرب عنده لم تنجح يبقى في المستشفى , طفل مع إسهال مصاحب بالمخاط والدم , درجة حرارة عالية و/أو هبوط في الوضع العام , يبقى في المستشفى لأخذ السوائل اللازمة ولإمكانية إعطاء علاج بالمضادات الحيوية في حالة الحاجة .

* كيف يمكن الوقاية من الإسهال ؟

الحفاظ على النظافة العامة يمكن منع قسم كبير من حالات العدوى خاصة عند الأولاد . غسل الأيدي قبل وبعد ملامسة طفل مصاب بالإسهال هي الطريقة الأفضل للتقليل من حالات العدوى –ويفضل إخراج الأطفال المصابين بالإسهال من الروضة حتى تنتهي فترة مرضهم .

من المنتديات
الليمون والكمون

​مرحبا سمعت عن خلطه لتخفيف الوزن مكونه من الكمون والحامض والزنجبيل وتشرب قبل الوجبه هل ممكن ان تفيد هذه الخلطه بنخفيف الوزن وشكرا

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني