نشر أول: 09.04.2013
آخر تحديث: 04.05.2016
  • د. رامي شيبي
  • البروفيسور مناحيم روتيم
  • د. روت غوفين

الحساسية: كل الأسئلة وكل الأجوبة

للقراءة السهلة
ما هي الحساسية؟ ما هي مسبباتها وما هي أعراضها؟ كم وقت تستمر ؟ كيف يتم تشخيصها؟ ما هو العلاج؟ هل هي متكررّة؟ هل لها مضاعفات؟ كيف نعيش مع الحساسية؟ المرشد الكامل

الحساسية بالإنجليزية: Allergy

تشخيص المرض في حاسوب طبيبك (كليكس): Allergy 

محتويات الصفحة

1. ما هي الحساسية؟
2. ما هي مسببات الحساسية؟
3. ما هي أعراض الحساسية؟
4. كيف يمكن تشخيص المادة المسببة للحساسية؟
5. كيف نستطيع الحد من تطور الحساسية؟
6. ما هو العلاج ضد الحساسية؟
7. هل تحصل الحساسية لمرة واحدة أو انها متكررة؟
8. هل هناك مضاعفات محتملة؟
9. ما هي العلامات التحذيرية التي تستلزم التوجّه إلى طبيب؟
10. متى أستعيد عافيتي؟
11. كيف نكيّف أنفسنا على الحساسية؟
12. بمن يمكن الاستشارة في الانرتنت؟
13. أنا بالمقارنة مع الآخرين.
14. هل الحساسية وراثية؟

1. ما هي الحساسية؟

 من المعروف أن الجهاز المناعي يقوم بوظيفة حيوية جداً لاستمرار حياة الكائنات الحية. فهو يحمينا من مسببات الأمراض المُعدية كالفيروسات والبكتيريا، وذلك عن طريق إنتاج أجسام مُضادة تقوم بتدمير هذه الكائنات الدقيقة. لكن، هذا الجهاز قد يُخطئ في التمييز بين مسببات الأمراض وبعض المواد الأخرى غير الضارة بالجسم، فيقوم بمهاجمتها وهو ما يُعرف بالحساسية.

إذن، يمكننا تعريف الحساسية على أنها رد فعل فسيولوجي في الأصل ولكنه شاذ وغير مرغوب فيه تتسبب به أنظمة جهاز المناعة في الجسم. يكون معظم الأشخاص الذين يعانون من الحساسية  قد طوروا أجسامًا مضادة غير مرغوب فيها ضد أجسام خارجية لا تعتبر من أنواع الملوثات ومسببات الأمراض من الكائنات الدقيقة.

 الرجوع إلى الأعلى

2. ما هي مسببات الحساسية؟

تنقسم المسببات الشائعة للحساسية إلى 5 مجموعات أساسية:

1. مسببات الحساسية الهوائية - المستأرجات (مسببات الحساسية) التي تتواجد في الهواء وتتسبب برد فعل عن طريق الاتصال المباشر مع الغشاء المخاطي في الأنف والعينين ومسالك التنفس أو عن طريق لمس الجلد.  هناك أيضا المستأرجات الدائمة كعث الغبار، والحيوانات الأليفة والريش، وفي المقابل هناك أيضًا المستأرجات الفصلية ومصدرها انتشار طلع النبات في الهواء.

2. أغذية مختلفة مثل فواكه مختلفة والحليب والفول السوداني.

3. الأدوية - مثل البنسلين.

4. الحشرات - كالحساسية التي تنجم عن سم النحلة بعد اللسع.

5. مواد كيماوئية مختلفة مثل مساحيق الغسيل أو كريمات التجميل.

 

الرجوع إلى الأعلى

3. ما هي اعراض الحساسية؟

تختلف ردود الفعل على الحساسية بين شخص وآخر (مثل حساسية الأنف والطفح الجلدي) وتتعلق حدة أعراضها بخطورة رد فعل الجسم عليها ( الطفح الجلدي صغير الحجم أو الطفح الجلدي المنتشر، حساسية الأنف البسيطة أو صدمة الحساسية والمعروفة ب Anaphylaxis  والتي قد تعرض الحياة للخطر). وفيما يلي أنواع الحساسية الرئيسية :

- حمى القش:  حساسية موسمية في معظم الأحيان، تسبب الحكة والعطاس والرشح المائي غير اللزج من الأنف، ويكون بكميات كبيرة ومن كلا فتحتي الأنف. كما تؤدي الحساسية إلى احمرار في اللحمية والدمع وحكة متكررة ومزمنة.

- التهاب الجلد التأتبي (atopic dermatitis): حساسية تتمثل بالطفح الجلدي والحكة.

- حساسية مصدرها الغذاء وتتمثل بحكة الفم، انتفاخ الشفتين أو اللسان والبلعوم. وقد يسبب الغذاء أيضًا صدمة الحساسية وتعرض الحياة اللخطر.

-حساسية تنجم عن لسعة حشرات وقد تؤدي الى رد محلي  مثل احمرار الجلد والانتفاخ في مكان اللسعة أو حكة وطفح جلدي موسع وانتفاخ الوجه وضيق التنفس وحتى صدمة الحساسية.

- صدمة الحساسية ال Anaphylaxis  هي رد صعب جدًا يعرّض الحياة للخطر. وقد يحصل هذا الرد بسبب لسعة النحل او تناول أنواع من الطعام (مثل الفول السوداني) أو أدوية (البنسلين). وبعد التعرض لمسبّب الحساسية قد يشعر المصاب بالحساسية بالدوخة والدوار، وبعد ذلك بوقت قصير يطرا هبوط حاد على ضغط الدم، وضيق التنفس وطفح جلدي وانتفاخ الشعب الهوائية  مما قد يسبب الاختناق وفقدان الوعي. ويتطوّر هذا الرد بسرعة وهو يستدعي تدخلا طبيًا سريعًا نظرًا لخطورته.

 قد يتزامن حصول  أكثر من نوع من الحساسية عند نفس الشخص. وهكذا على سبيل المثال 80% من المصابين بالربو وخاصة الأطفال يعانون أيضًا الرشح نتيجة الحساسية. أما المصابون بالرشح نتيجة الحساسية فقد يصاب 30% منهم بالربو أيضًا.

وهناك أيضًا من يصاب  بالتزامن بالربو وبالرشح نتيجة الحساسية والاتهاب الجلدي التأتبي والمعروف بربو الجلد. ومعظم المصابين بهذا الالتهاب هم من الأطفال ولكن هناك بالغين يصابون بها أحيانًا.

تسبب الحساسية حالة من عدم الراحة وفقًا لمدى خطورتها، من خلال اضطراب النوم  والتنفس والتعب وصعوبات في التركيز وفي الأداء اليومي مما قد يعرّض الحياة للخطر. ولذلك فإن الرشح الناجم عن الحساسية قد يؤدي إلى الإصابة بالربو وزيادة خطورة نوبات الربو. ودون معالجة الرشح  يستحيل السيطرة على الربو بشكل ناجع.

الرجوع إلى الأعلى

4. كيف يمكن تشخيص المادة المسببة للحساسية؟

إن تشخيص مسبب الحساسية  يمكن الطبيب من إطلاع المريض على طريقة تجنبه وعرض علاج مناعي عليه في بعض الحالات، بغية الحد من حساسيته لهذا المسبب. وتتضمن التعليمات الدولية توصية بإحالة أي مريض يعاني الربو أو الرشح المستمر ويتناول الأدوية بشكل مستمر إلى أخصائي في مجال الحساسية.

الفحوصات لتشخيض  الحساسية بسيطة وسريعة وتجري في عيادة متخصصة بذلك من خلال (prick test). وفي إطار ذلك يتم إدخال بعض مسببات الحساسية الشائعة بتركيز مخفف للجلد بواسطة وخزات خفيفة. ونستطيع معرفة مسبب الحساسية من بين هذه المواد عند ظهور احمرار  وانتفاخ في إحدى النقاط بعد مرور فترة زمنية معينة.

تتم أحيانًا الاستعانة بفحص الدم لتحديد مستوى الأجسام المضادة من فصيلة IgE . وقد يعطينا  هذا الفحص مؤشراً عاماً حول قابلية الجسم للحساسية. بإمكان الأخصائي تحديد الفحص الملائم لكل حالة ومعنى نتائجه بغية إرشاد المريض.

نوع آخر من الفحوصات الجلدية التي نقوم بها هو عن طريق لاصقات توضع على الظهر وتحتوي على مواد قد تكون مسببة للحساسية.

الرجوع إلى الأعلى

5. كيف نستطيع الحد من تطور الحساسية؟

تشير الدراسات الى ارتفاع ملحوظ في ظاهرة الحساسية في أوساط الأطفال الأقل تعرضًا لعوامل التلوث بسبب كونهم الأطفال البكر في العائلة أو أنهم تأخروا في الذهاب إلى الروضة. ولذا، ينصح بإرسال الأطفال إلى الحضانة والإحتكاك مع المواد الطبيعية كي يتعرضوا للفيروسات والمواد الطبيعية من جيل مبكر، لأنها الطريقة الوحيدة التي يتقوى فيها جهاز المناعة في أجسامهم منذ سن مبكر. من المعروف أن الأطفال الأقل عرضة للأمراض والأكثر "نظافة"  قد يصابون في سن متاخر بعدد من أنواع الحساسية.

الرجوع إلى الأعلى

6. ما هو العلاج ضد الحساسية؟

1. تجنب الأجسام والمواد المُسببة للحساسية. وهذه المواد تختلف من شخصٍ لآخر، فمثلاً من كان يعاني من حساسية أحد أنواع الفواكه، فمن البديهي أن يكون عدم تناولها  العلاج الأمثل. ولكن هنالك أنواع من الأجسام المُسببة للحساسية يصعب تجنبها كأزهار الربيع المنتشرة والتي تنثر أجزاءها بالهواء.

2. الأدوية المُضادة لمادة الهيستامين، وهي المادة التي تلعب دورًا في أجسامنا عند ظهور رد فعل حساسي. هناك أنواع مختلفة من الأدوية التي يمكن تناولها طيلة ساعات النهار لأنها لا تسبّب التعب والشعور بالإعياء. أهم أصناف هذه الأدوية هي إيريوس Aeurus وتلفاست Telfast وزيلرجي zyllergy.  ويمكن أحيانًا الاستعانة برينولست rhinolast للأنف أو أوبتيليست optilast للعيون. وفي حالات الرشح المستمر يمكن استخدام بخاخ للأنف مثل أفاميس avamys وستيرونيز steronase وفليكسونيز flixonase ونزونيكس nasonex.

تعالج حالات الربو الخفيف بواسطة فينتولين أو بريكالين لتوسيع القصيبات الهوائية . أما حالات الربو المستمر فتعالج بواسطة بخاخ يحتوي على ستيرويدات  يتم تناوله عن طريق الاستنتشاق مثل بوديكورت أو فليكسوتايد.

ومن الجدير بالذكر أن مثل هذا العلاج الذي يحتوي على جرعة غير عالية من الستيرويدات يعتبر آمنًا وهو ليس مصحوبًا عادة بآثار جانبية.  وفي حالات أخطر يمكن استخدام أجهزة استنشاق تحتوي على ستيرويدات ومواد لتوسيع القصيبات الهوائية  يستمر مفعولها 12 ساع  تقريبًا (مثل سيمبيكورت  symbicort أو سيريتاييدseretide ). 

علاج أخر لا يحتوي على سترويدات هو علاج بواسطة سينغيولر singulair إما بالأقراص أو بالمضغ  أو بمسحوق يتم تناول عبر الفم.

وفي حالة إصابة خطيرة بالربو  هناك علاج جديد نسبيًا يعطى بالحقن تحت الجلد بواسطة زولئير Xolair  للحد من كمية الأجسام المضادّة من نوع IgE ولوقف الرد على الحساسية ومنع تكرار نوبات الربو والدخول إلى المستشفى.

3.العلاج المناعي: يلجأ الأطباء في بعض الحالات إلى العلاج بالأمصال (التطعيمات) التي تعتمد على تعريض المريض لكمية قليلة جدا من مسببات الحساسية على فترات متقاربة لفترات طويلة قد تصل إلى سنوات بهدف حث جهاز المناعة على التعرف والتأقلم مع هذا المسبب. ويقدّم هذا العلاج في حالات اكتشفت فيها علاقة واضحة بين مسبب الحساسية وأعراض الحساسية وبعد عدم حصول تحسن ملحوظ  في أعقاب تجنب المواد المسببة للحساسية والعلاج بالأدوية.

ويتكلّل العلاج المناعي بنجاح فيما بين 80% و90% من الحالات. وبالفعل هذا هو العلاج الوحيد الذي يكافح المرض نفسه ويحد من الاعتماد على الأدوية لفترات طويلة.  وهناك علاج مناعي اخر يتم بواسطة تناول المادة المسببة للحساسية عبر الفم، ولكنه ليس مشمولا في سلة الأدوية وعليه فإنه علاج مكلّف.

 4.حقنة الأدرينالين "epipen"

يتم تزويد كل شخص يعاني حساسية حادة وردة فعل قوية بحقنة أدرينالين "إيبيبن". ويتم استبدالها سنوياً.

الحقنة سهلة الإستخدام، ويمكنها اختراق الملابس. يمكن للمريض نفسه ان يستخدم هذه الحقنة في حال شعر أن جسمه يقوم بردة فعل حساسية قوية، وأعراضها طفح جلدي كبير وانتفاخ في الوجه وضيق التنفس وشعور بالدوخة. وبعد تلقي الحقنة يجب نقل المصاب بالحساسية إلى غرفة الطوارئ على وجه السرعة.

الرجوع إلى الأعلى

7. هل تحصل الحساسية لمرة واحدة أو أنها متكرّرة؟

قد يتكرّر الرد على الحساسية علما بأنه بالفعل رد لجهاز المناعة. وعادة تزداد خطورة الرد لدى تكراره فيما يختلف مدى نوبات الحساسية بين شخص وآخر. وهناك فترات هادئة بين النوبات.

الرجوع إلى الأعلى

8. هل هناك مضاعفات محتملة؟

1. صدمة الحساسية  Anaphylaxis . قد تعرض الحياة للخطر. وتستدعي صحمة الحساسية تدخلا طبيًا فوريًا وتحصل في العديد من الأحيان بعد التعرض للسعة  وتناول نوع من الغذاء وأدوية. 

2. تطوّر حساسية إضافية. قد يصاب من يعاني حساسية ما بحساسية أخرى لها مسببات أخرى.

3. الربو- يعرض من يعاني الحساسية لخطر الإصابة بالربو.

4. تلوثات في الجهاز التنفسي مثل التهاب الجيوب والتهاب الرئتين.

الرجوع إلى الأعلى

9. ما هي العلامات التحذيرية التي تستلزم التوجّه إلى طبيب؟

تستلزم أعراض قد تشير إلى الإصابة بالحساسية  تلقي العلاج الطبي فورًا. وإذا كانت الحساسية معروفة  وهناك خطر الإصابة بAnaphylaxis وقد زود المصاب بحقنة  epipen، يوصى باستخدام الحقنة واستدعاء المساعدة الطبية فورًا.

الرجوع إلى الأعلى

10. متى أستعيد عافيتي؟

هذا الأمر منوط بنوع الحساسية. فهناك حساسيات تستمر بضع ساعات أو أيام. وهناك حساسيات أخرى قد تستمر أسابيع أو اشهرًا. وبإمكن علاج ناجع للحساسية يقدّمه طبيب العائلة أو أخصائي الحساسية الحد من أعراضها. وبعد زوال الحساسية عادة يُتوقّع حصول فترة هادئة دون أعراض. ولكنها قد تتكرّر.

الرجوع إلى الأعلى

11. كيف نكيّف أنفسنا على الحساسية؟

من المهم بمكان الامتناع قدر الإمكان عن  المواد المسببة للحساسية. وهكذا على سبيل المثال، إذا ما كانت هناك حساسية معروفة لأنواع من الطعام أو لدواء معيّن يوصى الامتناع عنها تماماً. وإذا ما كانت هناك حساسية معروفة لطلع نبات معيّن، فيوصى الامتناع قدر الإمكان عن الكون بجوار مثل هذا النبات.

وإذا كنت تعاني حساسية غث الغبار أو فراء القطط، يمكن الحد منهما بإبعاد الحيوانات أو مراعاة تنظيف البيت بشكل منتظم.

يوصى لمن قد يعاني صدمة الحساسية حمل حقنة  epipen و استخدامها فور التعرض لمسبب الحساسية. وهكذا إذا ما كان الشخص يعاني حساسية للسعة النحل، فيجب استخدام الحقنة فور الإصابة باللسعة. وبعد ذلك يجب استدعاء المساعدة الطبية (من الأفضل أن تكون سيارة إسعاف مخصصة للتعامل مع حالات العناية الفائقة).

ويوصى أيضا بحمل بطاقة تعريف معدنية  أو اسوارة  تحتوي على معلومات عن نوع الحساسية والمواد المسببة لها بغية تزويد الطواقم الطبية بمعلومات حيوية في حالة فقدان الوعي.

الرجوع إلى الأعلى

12. بمن يمكن الاستشارة في الإنترنت؟

يمكن التشاور مع منتدى صحة العائلة  (بالعبرية) وأطباء أخصائيين من كلاليت. كما يمكن التشاور مع طبيب أخصائي في إطار كلاليت موشلام (بدفع رسوم المساهمة الذاتية).

الرجوع إلى الأعلى

13. أنا بالمقارنة مع الأخرين

واحد من كل 5 أشخاص يعاني الحساسية وفقًا للعديد من الأبحاث التي جرت في العالم وفي إسرائيل.

الصعوبة في تشخيص الحساسية تعد من أبرز المشاكل في التعامل معها. وتنجم هذه الصعوبة عن تكاثر الأعراض التي يعجز الأطباء عن إيجاد الصلة بينها. وهذا الأمر يستلزم التعامل مع المريض بشكل كامل دون النظر في كل عرض من الأعراض على حدة.

الرجوع إلى الأعلى

14. هل الحساسية وراثية؟

يوجد تأثير للعامل الوراثي والعائلي الذي يجعل بعض الأشخاص أكثر عرضة للإصابة بأمراض الحساسية ويجعل هذه الأمراض منتشرة بين بعض أفراد العائلة نفسها أكثر من غيرهم. ولكن هذا لا يشمل جميع أنواع الحساسيات.

الرجوع إلى الأعلى

من المنتديات

​مرحبا..انا الان حامل في الاسبوع 21 .هل تنصحيني ان العب رياضة وتحديدا على الدراجة الثابة.؟ وما هو الوقت المناسب والمدة ؟

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني