نشر أول: 23.03.2008
آخر تحديث: 24.08.2017
  • د. قاسم كيّال

الحصبة: هل عادت من جديد؟

للقراءة السهلة
نشهد تناقل عدد من الأخبار حول الحصبة تدعو الأشخاص في منطقة معينة أو من سافروا في إحدى الطائرات أو الحافلات ضرورة التوجه للحصول على تطعيم ضد الحصبة فهل عادت من جديد؟
الحصبة

الحصبة هي أحد الأمراض الفيروسية المنتشرة ,المعدية جداً في العالم. تعود التقارير الأولى التي تخص الحصبة لسنة 700 قبل الميلاد. أول من أعطى التفسير العلمي للمرض هو الطبيب العربي الرازي (923-860). اكتشف فيروس المرض سنة 1954، وأنتج أول تطعيم سنة 1963. تشير تقديرات منظمة الصحة العالمية أن الحصبة أودت بحياة 242000 شخص سنة 2006 معظمهم من الأطفال.

ما هي الحصبة؟

الحصبة هي مرض فيروسي، تتميز فترة ما قبل المرض بارتفاع درجة الحرارة، السعال، الزكام واحمرار العينين. بعد مضي عدة أيام يصاب المريض بطفح يظهر عادة في الوجه وأعلى العنق وخلال 3 أيام ينتشر إلى أسفل الجسم واليدين والقدمين؛ يدوم فترة 5-3 أيام.

الحصبة مرض معدي جداً بحيث أن %90 من الأشخاص غير المطعمين المتواجدين بصلة مع مريض سوف يعدون بالمرض؛ إذ يعتبر الإنسان هو الحاضن ومصدر العدوى الوحيد لهذا المرض، فترة العدوى من 4 أيام قبل ظهور الطفح الجلدي وحتى 4 أيام بعد ظهوره. فترة حضانة المرض 12-10يوم. ينتقل فيروس الحصبة عن طريق السعال، العطس، مخالطة شخص مصاب بالمرض عن قرب أو لمس الإفرازات الصادرة عن أنفه أو حلقه بشكل مباشر. ويبقى الفيروس نشطاً ومعدياَ في الهواء أو على المساحات المصابة فترة قد تصل إلى ساعتان.

تعتبر الحصبة في أغلب الأحيان مرض مزعج يتسم بأعراض متفاوتة. الحصبة الشديدة تصيب غالباَ صغار الأطفال الذين يعانون من سوء تغذية وخاصة ممن يعانون من نقص فيتامين A، أو تصيب أشخاص يعانون من ضعف جهاز المناعة (الأطفال غير المطعمين الأقل من سنة، أشخاص مصابون بالايدز أو أشخاص لديهم ضعف بجهاز المناعة نتيجة تلقي علاجات مختلفة لمرض السرطان).

مضاعفات الحصبة:

الحصبة لا تؤدي عادة إلى وفاة الأطفال بشكل مباشر بل مضاعفاتها التي تحدث لدى الأطفال دون سن الخامسة والبالغين الذين تجاوزت أعمارهم أل 20 عاما.

من مضاعفات الحصبة:

• التهاب الأذن الوسطى (%15-5).

• الالتهاب الرئوي (%10-5).

• الإسهال %8.

ومن المضاعفات الخطيرة:

• العمى، نتيجة التهاب في العينين.

• التهاب الدماغ (1000/1)  الذي قد يؤدي لاحقاَ (عند الأشخاص البالغون 25-1 سنة) إلى SSPE (subacute sclerosing panencephalitis)  .

ويتراوح معدل حالات الوفاة في البلدان النامية %5-1 وقد يصل إلى %25.

تتكون لدى الأشخاص الذين تعافو من الحصبة مناعة تدوم مدى الحياة.

الأطفال الذين لم يحصلوا على التطعيم هم أكثر الفئات عرضة لخطر الإصابة بالحصبة ومضاعفاتها بما في ذلك الوفاة، كذلك يواجه احتمال الإصابة بالعدوى كل من لم يتلق التطعيم اللازم أو من لم يتمم التطعيم أو من لم يكتسب المناعة اللازمة في صغره نتيجة مرضه.

العلاج:

كما في الأمراض الفيروسية لا يوجد علاج للمرض، وإنما توفير الظروف المناسبة لتخطي فترة المرض من توفير الدعم الغذائي العام ، وعلاج المضاعفات الناتجة كالسوائل في حالات الجفاف والمضادات الحيوية في حالات التهاب الرئة، الإذنين والعينيين. وفي الدول النامية إعطاء فيتامين A الذي قد يحمي من العمى.

معظم الوفيات نتيجة مرض الحصبة( %95) تكون في البلدان النامية ذات جهاز صحي غير متطور محدود الإمكانيات.

الوقاية:

اللقاح المضاد للحصبة من اللقاحات المأمونة الناجعة وزهيدة التكلفة. يعطى التطعيم كجرعة أولى كأحد مركبات تطعيم MMR بجيل سنة والجرعة الثانية بجيل 6-4 سنوات. يؤدي التطعيم إلى الإصابة بمرض خفيف جداً. %95 من المطعمين باللقاح بجرعة واحدة يكتسب مناعة ضد المرض بالمقابل %99 ممن تطعموا بجرعتين يكتسبون مناعة ضد المرض.

في الماضي أدت ادعاءات عن صلة التطعيم ضد المرض بارتفاع حالات الانطوائيين مما أدى إلى تراجع في عدد المطعمين ضد الحصبة.

هذه الادعاءات نفيت قطعياً إذ لا صلة للتطعيم  بمرض الانطوائية، مما دفع المجلة العلمية التي نشرت المقال الأصلي قبل أكثر من 20 سنة؛ إلى الاعتذار للقراء حيث تبين أن مؤلف المقال قد تلقى الرشوة من أولياء أولاد يعانون من المرض المذكور، حيث أجريت أبحاث على مئات الآلاف من الأولاد الذين تلقوا التطعيم ولم تتبين أي صلة تربط التطعيم بالانطوائية.

من المنتديات

​مرحبا..انا الان حامل في الاسبوع 21 .هل تنصحيني ان العب رياضة وتحديدا على الدراجة الثابة.؟ وما هو الوقت المناسب والمدة ؟

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني