نشر أول: 23.12.2012
آخر تحديث: 30.09.2013
  • د. رامي شيبي

التهاب الرئة الحاد: سبل التشخيص والعلاج

للقراءة السهلة
ذات الرئة أو التهاب الرئة الحاد هو من أشد الإلتهابات خطورة على الإنسان! فكيف نتنجب هذا الالتهاب والأهم ما هي الأعراض وكيف يمكن تشخيصه وعلاجه؟ الدكتور رامي شيبي يقدم شرحاً مسهباً على الالتهاب الرئوي الحاد....
ذات الرئة أو التهاب الرئة الحاد

ذات الرئة أو التهاب الرئة الحاد (Pneumonia) هو التهاب في أنسجة الرئة قد تسببه البكتيريا أو الفيروسات وفي النادر من الحالات قد تسببه بعض الفطريات.

يعتبر التهاب الرئتين من الالتهابات الخطيرة والتي قد تهدد الحياة إذا لم يتم علاجها بالشكل الصحيح، خصوصاً لدى الأطفال وكبار السن ولدى الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة. غالباً ما يكون إلتهاب الرئتين نتيجة مضاعفات لعدوى سابقة في الجهاز التنفسي كالإنفلونزا. العلاج يكون عن طريق المضادات الحيوية Antibiotics، ولكن المشكلة تكمن في وجود أنواع البكتيريا المقاومة لبعض المضادات الحيوية، وهي آخذة بالانتشار بسبب كثرة استعمال المضادات الحيوية وبشكل غير مدروس.

ما هي أعراض ذات الرئة؟

أعراض ذات الرئة شبيهة بأعراض الإنفلونزا، وقد تزيد قوة ظهورها حسب قوة الإلتهاب ومدته، وبحسب مستوى الجسم المناعي.

أهم هذه الأعراض:

أولاً: الحمى، وهي ارتفاع درجة الحرارة فوق 38 درجة.

ثانياً: انخفاض في درجة الحرارة، خصوصاً عند كبار السن

ثالثاً: السُعال

رابعاً: خروج البلغم بكثرة عند السعال، بغض النظر عن لونه.

خامساً: آلام في الصدر تتأثر بعملية التنفس.

سادساً: إعياء وتعب وعدم القدرة على العمل.

سابعاً: ضيق في النفس

ثامناً: التعرق.

كيف تتم العدوى؟

تتم العدوى عن طريق انتقال البكتيريا أو الفيروس المسبب لذات الرئة عن طريق اللعاب "الريق" أو البلغم، وغالباً ما يحصل هذا في الحياة العامة عن طريق السعال والعطس. كما ويمكن أن يتم عن طريق تبادل القبل مع الشخص المريض.

متى نقصد طبيب العائلة؟

ليس كل سعال أو حمى سببه ذات الرئة، ولكن استمرارهما يزيد الشك بوجود ذات الرئة. كذلك إذا كانت الأعراض قوية ومصاحبة بالعرق وأوجاع الصدر أو ضيق النفس.

ننوه إلى أن المدخنين معرضون أكثر للإصابة بذات الرئة.

كيف يشخص الطبيب ذات الرئة؟

تشخيص ذات الرئة يبدأ من معرفة الأعراض الملائمة، كما يمكن أن يشخص الطبيب المرض عن طريق الفحص الجسماني بواسطة السماعة, لا بد هنا من الإشارة إلى أن الفحص الجسماني بواسطة السماعة قد يفشل بتشخيص ذات الرئة وذلك بحالات معينة مثل كون الإلتهاب حديث النشوء أو كونه بعيداً عن السطح.

إذا شك الطبيب بوجود ذات الرئة فإنه يقوم بإجراء تصوير للرئتين.

 كيف نعالج ذات الرئة؟

علاج ذات الرئة يكون عن طريق المضادات الحيوية الملائمة. أكثر الأنظمة  العلاجية المتبعة في البلاد هي الزينات والروليد، يتناولها المريض لمدة عشرة أيام متتالية مرتين في اليوم. من المهم مراعاة المتابعة في علاج المضادات الحيوية وإنهاء الكمية الموصى بها من قبل الطبيب حتى وإن شعر المريض بالتعافي قبل إتمام العلاج.

كما ولا بد من معرفة وجود حساسية لأحد هذه الأدوية قبل استعمالها.

متى يحتاج علاج الرئة للإقامة في المشفى؟

في أغلب الحالات فإن علاج ذات الرئة يكون في البيت عن طريق تناول أقراص المضادات الحيوية، ولكن هناك بعض الحالات التي تستلزم علاجاً بالمضادات الحيوية عن طريق الوريد ومراقبة مستمرة من خلال الإقامة في المشفى. يعود قرار الطبيب في ذلك لعدة عوامل نذكر أهمها:

أولاً: الجيل، في الجيل الكبير والجيل الصغير يكون جهاز المناعة ضعيفاً

ثانياً: وجود أمراض أخرى مزمنة لدى المريض.

ثالثاً: مؤشرات مرضية تدل على خطورة الإلتهاب على الشخص المصاب، منها يعود للأعراض كضيق النفس وأُخرى لفحوصات الدم كعدد كريات الدم البيضاء وأخرى تتعلق بالتصوير.

رابعاً: فشل العلاج بالمضادات الحيوية عن طريق الأقراص.

هل يوجد تطعيم يقي من مرض ذات الرئة؟

هناك تطعيم للوقاية من ذات الرئة، يُسوق تحت اسم "بنويموفاكس" Pneumovax. وينصح به لكل الناس فوق جيل الـ65 لمرة واحدة. كما وينصح به تحت هذا الجيل، لكل من هم معرضون لمضاعفات ذات الرئة أكثر من غيرهم، كالذين يعانون من أمراض مزمنة كالسكري وأمراض القلب وأمراض الرئتين.

في حال تم التطعيم قبل جيل الخامسة والستين فإنه يُنصح بإعادته بعد هذا الجيل مرة أخرى على أن يكون الفارق بين التطعيمين أكثر من خمس سنوات.

لا بد هنا من الإشارة إلى أن التطعيم لا يقي بالضرورة وبكل الحالات من ذات الرئة، من ناحية ثانية فإنه قد يقلل من مضاعفات المرض في حال عدم منعه.

بقي أن نذكر بأن هذا التطعيم يمكن إجراؤه بكل عيادات كلاليت مجاناً.

من المنتديات

​مرحبا..انا الان حامل في الاسبوع 21 .هل تنصحيني ان العب رياضة وتحديدا على الدراجة الثابة.؟ وما هو الوقت المناسب والمدة ؟

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني