نشر أول: 13.12.2007
آخر تحديث: 19.08.2013

لنتجنب الحوادث المنزلية في فصل الشتاء

للقراءة السهلة
الباب الي بتيجيك منّو الريح سدّوا واستريح" مقولة سمعناها جميعا من جدّاتنا. وهي بالفعل نصيحة مجدية في أغلب الأحيان، ولكن هل تصلح في جميع فصول السنة؟ جميل أن نسد الباب في الشتاء ولكن هل فعلا سنستريح؟
الحوادث المنزلية والاطفال

يتميّز فصل الشتاء بأنّه يقرب المسافات بين أفراد العائلة إذ يزيد من فترات تواجدهم داخل المنزل ويجمعهم حول الموقد الذي يشع دفئا في منزل مغلق الأبواب والنوافذ، ولكن من أجل أن تكتمل هذه اللحظات الجميلة ونعيشها بكل ما فيها من سحر شتوي لا يصدف إلا مرة في السنة، يجب ألا نستريح قبل أن نأخذ بكل وسائل الحيطة والحذر الضرورية لتفادي الحوادث المنزلية التي قد تحصل في هذا الفصل.

من المفترض بكل منزل أن يمثل الملاذ الآمن لأفراد العائلة وخاصة في فصل الشتاء وهو بلا شك أفضل مكان يتواجد فيه أطفالنا في كل وقت وخاصة في فصل الشتاء. ومن المؤسف حقاً أن أكثر وأقسى الحوادث التي قد يتعرض لها الأطفال هي في الغالب حوادث تقع في المنزل، وقلما يمر بنا شتاء دون أن نسمع عن هذه الحوادث المفزعة في وسائل الإعلام. ونظراً لبراءة الأطفال وحبهم للعبث وقلة خبرتهم ودرايتهم بتبعات الأمور، فهم في الغالب أكثر عرضة لمثل هذه الحوادث.

تتعدد أشكال الحوادث المنزلية وهي كثيرة مثل حوادث الكهرباء، الأدوات الحادة، السقوط، الغرق، الاختناق، التسمم، الاحتراق، وغيرها.

أما في فصل الشتاء فهي غالباً ناجمة عن وسائل التدفئة المتعددة والتي تستخدم في المنازل لتدفئتها مثل المدافئ الكهربائية والغازية وصوبات الغاز وتلك التي تعمل بالماء أو السولار أو الفحم أو الحطب. وتختلف درجة خطورتها إلا أنها جميعاً قد تكون مسببا لحوادث أليمة كالاحتراق أو الإصابة بصعقة كهربائية أو الاختناق.

 والى جانب عبث الاطفال يعد سوء استخدام وسائل التدفئة المختلفة والاهمال المسببين الرئيسين للحوادث الناجمة عن مثل هذه الوسائل.

لذا علينا توخي الحذر عند استخدام وسائل التدفئة والأخذ بوسائل الوقاية من أخطارها عن طريق إتباع الإرشادات التالية:

- مراقبة أطفالنا وتجنب تركهم منفردين واللعب  بالقرب من المدافئ (الصوبات).

- تجنب توصيل المدفأة الكهربائية بالأسلاك المكشوفة والرديئة التي قد تسبب تماساً كهربائياً.

- اختيار موقع مناسب لوضع المدفأة فيه بحيث لا تعيق الحركة فتكون عرضة للسقوط على قطع الأثاث أو السجاد.

-  ينبغي تجنب تحميل الأسلاك والوصلات الكهربائية فوق طاقتها.

- يجب تجنب وضع المدفأة قريباً من الستائر والمواد القابلة للاشتعال.

- عدم استخدام المدفأة لأغراض الطهي أو التسخين وبخاصة بوجود الأطفال حولها.

- يفضل عند اقتناء مدفأة كهربائية اختيار الأنواع التي تفصل عند سقوطها والتي تفي بمعايير الجودة والسلامة.

- عند استخدام مدفأة غازية علينا التأكد من عدم تسرب الغاز قبيل إشعالها. والتأكد من إغلاق الأسطوانة جيداً عند إطفائها.

- عند استخدام صوبة الكاز يجب إشعالها خارج المنزل حتى تزول الرائحة والدخان المصاحب للاشتعال ومن ثم تنقل إلى المنزل. وكذلك الأمر عند إطفائها. كما يجب الامتناع عن تعبئتها بالوقود وهي مشتعلة.

- عند استخدام وسائل التدفئة عن طريق الفحم والحطب يجب إشعال الفحم خارج المنزل حتى يحترق تماماً ومن ثم نقله إلى داخل الغرف. كما ويجب ترك نافذة مفتوحة ولو جزئياً لضمان تهوية المنزل حتى لا يتشبع الهواء بغاز أول أكسيد الكربون الذي يؤدي إلى الاختناق والوفاة.

من الرائع أن ندلل أجسامنا بتدليك قطرات الماء الدافئ أثناء الاستحمام في يوم ماطر. ولكن مجدداً علينا أن نكون حريصين جداً فلا نسمح بأن ينقلب علينا هذا الشعور الرائع فنستبدله لا قدر الله بألم الحروق أو الصعقات الكهربائية نتيجة إهمالنا أو تقاعسنا عن الصيانة الدورية لسخانات المياه الكهربائية.

لذا علينا أن نتبع الإرشادات التالية:

• عند تركيب السخان ووصله بالماء ثم بالكهرباء يجب الاستعانة بخبير متخصص في هذا المجال.

• كما علينا أن نتأكد من احتواء السخان على أجهزة المراقبة عند اقتناءه مثل منظم الحرارة، القاطع الحراري، وصمام الأمان.

• علينا أن نتأكد من وصول المياه للسخان وفصل الكهرباء عنه في حال عدم وصول الماء إليه بصورة مستمرة.

• وحري بنا أن نقوم بتنظيف وصيانة السخان بشكل دوري وخاصة عند بداية فصل الشتاء.

لا ضير في أن "تسدّوا الأبواب" ولكن لا "تستريحوا" قبل إتباع إرشادات السلامة والأمان في منازلكم لتكون الملاذ الآمن لأطفالكم وموطن سكونكم وراحتكم وخصوصيتكم في فصل يحترم الخصوصية ويعمق العلاقات الأسرية.

من المنتديات

​مرحبا..انا الان حامل في الاسبوع 21 .هل تنصحيني ان العب رياضة وتحديدا على الدراجة الثابة.؟ وما هو الوقت المناسب والمدة ؟

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني