نشر أول: 22.05.2011
آخر تحديث: 01.01.2014
  • الدكتور عبد الله مشعل د. عبد الله مشعل

ضعف الانتصاب: تعريف وتشخيص

للقراءة السهلة
ضعف الانتصاب, واحدة من مشاكل التي تسبب الضعف الجنسي لدى الرجل. ما هي اسبابها وكيف ونشخصها؟ والى من علينا ان نتوجه لعلاج هذه المشكلة؟
ضعف الانتصاب

الضعف الجنسيّ عند الرجال يمكن أن يكون مشكلة في واحد أو أكثر من الأمور التالية: ضعف الانتصاب (العنّة) أو القذف السّريع أو قلّة الرغبة الجنسيّة.

إنّ عملية الانتصاب هي عملية معقّدة للغاية تحتاج إلى توافر عوامل نفسيّة وعضوية عديدة، ولا يحدث الانتصاب لمجرّد الرغبة في ذلك فقط، لأنّ ما يحيط بالرجل من مؤثّرات جنسية وعاطفية يؤثر بشدّة على قوّة انطلاق الإشارات العصبية المنبّهة لمركز الانتصاب العلويّ في المخّ وسرعتها، وقد تكون المرأة مسئولة عن هذا بعدم اهتمامها بنفسها وإهمالها لدورها الإيجابيّ في المعاشرة، وهناك العديد من المشاكل الاجتماعية والمالية وظروف الحياة المحيطة الطاغية على تفكير الرجل دائمًا، فتجعل ذهنه مشغولاً ويحسّ بالقلق والأرق وبعدم التركيز، وربّما بالاكتئاب، ما يجعله يفقد الرغبة ويخاف من الفشل في الجماع، ويبدأ بالابتعاد شيئًا فشيئًا عن زوجته وغرفة نومه.

الانتصاب يحدث نتيجة إثارات جنسية تحفّز الدماغ على إصدار إشارات عصبية للعضو الذكريّ، وبدورها تعمل على تنشيط الخلايا الموجودة في الجسم الكهفي لتفرز موادّ لحدوث الانتصاب، وأهمّها أوكسيد النتريك (Nitric Oxide) الذي يعمل على توسّع الشرايين واندفاع الدم إلى العضو الذكري، وهذا الاتساع يؤدّي إلى تمدّد العضو الذكريّ وزيادة حجمه. كما يؤدّي الاتساع إلى تضييق الأوردة الموجودة بين الحويصلات و جدار الجسم الكهفي، ما يمنع الدم من الخروج فيتراكم أكثر فأكثر، وهذا يؤدّي إلى تصلّب العضو الذكريّ.

هناك انتصاب آخر غير مرتبط بالإثارة الجنسيّة، وهو انتصاب النوم: في العادة يحدث انتصاب لاإراديّ أثناء نوم الرجل ويتكرّر حدوثه أكثر من مرّة، وفي كلّ مرة يستمرّ الانتصاب الليليّ عدة دقائق وهذا غير مرتبط بعمليّة الاحتلام. وفي أحيان كثيرة، يستيقظ الرجل أثناء حدوث الانتصاب الذي سرعان ما يختفي.

لأنّ هذا النوع من الانتصاب يحدث لاإراديًّا وبدون إثارة جنسية ولا يتأثر بسهولة بالعوامل النفسيّة. إنّ وجود هذا الانتصاب يعتبر مؤشرًا على عدم وجود خلل عضويّ في القضيب، لا بل العكس صحيح، فعدم وجود هذا الانتصاب قد يكون مؤشرًا عامًّا على احتمال وجود خلل عضويّ كتأثّر الشرايين أو الأوردة وغيرها. في حالة وجود أيّ خلل في هذه المراحل قد يؤدّي إلى ضعف الانتصاب أو عدمه، وهنا لا بدّ من البحث عن الأسباب.

من الأسباب العضوية السكري وارتفاع ضغط الدم، تصلّب الشرايين، الأدوية المستعملة لعلاج غالبيّة الأمراض المزمنة،الإدمان على التدخين أو المخدّرات والمسكرات، إصابات في العمود الفقري والعمليات الجراحية في البطن، وخاصة غدّة البروستات، الفشل الكلوي ونقص الهرمونات الذكريّة.

تتوافر اليوم إمكانيّة لعلاج ضعف الانتصاب على مختلف أسبابه العضوية منها والنفسيّة، وإعادة العلاقة الزوجيّة إلى ما كانت عليه في السابق وأفضل. لكن، رغم تزايد الوعي لدى الأزواج بضرورة إيجاد حلّ مناسب لضعف الانتصاب، إلا أنّ المتوجّهين لعيادات الضعف الجنسيّ لا يتجاوز 5-10% من مجموع المرضى الذين يُعانون، وبصدق، من ضعف الانتصاب أو عدمه، إمّا لاعتقادهم بأنّ الضعف هو شيء طبيعيّ مع التقدّم في العمر، وإمّا لأنهم ليسوا بحاجة إلى الاستشارة الطبية، وإمّا لأنهم يخجلون من طرح المشكلة على الطبيب.

مهما تكن الأسباب، ليس هناك من مبرّر لكلّ هؤلاء الذين يُعانون من ضعف الانتصاب من التوجّه لطلب المساعدة. عيادات الصحّة الجنسيّة موجودة في كلّ مدينة ومستشفى، وما عليكم سوى الاتصال وحجز موعد قريب. او حجز دور قريب عن طريق الانترنت على الرابط التالي (باللغة العبرية) .

من المنتديات
الليمون والكمون

​مرحبا سمعت عن خلطه لتخفيف الوزن مكونه من الكمون والحامض والزنجبيل وتشرب قبل الوجبه هل ممكن ان تفيد هذه الخلطه بنخفيف الوزن وشكرا

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني