نشر أول: 03.03.2015
آخر تحديث: 03.03.2015
  • أخصائي العلاج الطبيعي محمد منصور

ما هي وضعية الجلوس الصحيحة؟

للقراءة السهلة
نمط الحياة العصري يسبب الألم في المفاصل والعضلات، الا أن هنالك الكثير من الأشياء البسيطة والتي يمكن تنفيذها لنتجنب الألم والضرر.تعرفوا على الحالات المختلفة التي إذا ظهرت فيجب عليكم معالجتها بشكل فوري.

باختصار

1.

اذا لم يكن هنالك تلائم بين ارتفاع الكرسي والشاشة، ولم يتم المحافظة على الانتصاب بشكل سليم، سيتسبب ذلك الى حصول الألم في الرقبة والأكتاف.

2.

اصحاب الحرف اليدوية يمكن ان يصابوا بألم في المرفق والأمر متعلق بالاستعمال المكثف للأيدي، ان استعمال نفس المجموعة العضلية بجهد قد يسبب الى التهابات.

3.

استعمال الهواتف الذكية واللوحات الإلكترونية بشكل مكثف في الآونة الأخيرة اثناء الجلوس، هذا يسبب انحناء الرقبة والضغط على الأنسجة المختلفة فيها.

تختلف حياتنا الحديثة عما كانت عليه منذ عقود،  فالحياة المعاصرة فيها الكثير من وسائل الراحة. كما وأن طرق العمل وتعاملنا مع الأمور المحيطة قد اختلف، فبيئة العمل اختلفت حيث يقل بها الجهد الجسماني. كل هذا  يسبب الكثير من الحالات المرضية، كذلك اوجاع العضلات والمفاصل وهو الأمر الذي لم يكن معروفاً سابقاً

سنتطرق إلى بعض الحالات الشائعة والتي تسبب الألم والضرر للعضلات والمفاصل المختلفة:

في المكتب

الجلوس امام الحاسوب بصورة غير ملائمة يسبب الأوجاع في الرقبة والأكتاف: اذا لم يكن هنالك تلائم بين ارتفاع الكرسي والشاشة، ولم  يتم المحافظة على الانتصاب بشكل سليم، سيتسبب ذلك الى حصول الألم في الرقبة والأكتاف. في البداية ممكن ان تكون الأضرار في الأنسجة الرخوة كالعضلات والأوتار واذا استمر هذا الحال ممكن ان يتقدم الضرر الى المبنى العظمي والفقرات. في الحالات المتقدمة يمكن الشعور بالتنميل او الشعور ب"تيار كهربائي" في مناطق مختلفة باليد.

يمكن ان تتضرر العضلات المثبتة للكتف نتيجة استعمال الفأر بصورة غير سليمة، فهذا يسبب جهد متواصل على العضلات الصغيرة الأمر الذي قد يحدث التهاب او تمزق جزئي للعضلات.

الم الركب لمن يجلس بشكل متواصل امام الحاسوب

ان الضغط الثابت والمستمر على مفصل الركبة قد يسبب الم شديد وقت الجلوس وفيما بعد اثناء الوقوف. ان الجلوس المتواصل يعتبر سبباُ لعدم تبادل المواد بشكل سليم في هذه المناطق،  أضف الى ذلك ان الضغط الناتج والمستمر قد يسبب ضرر في الأنسجة من حوله Patrllofemoral Joint . وفي الشتاء يمكن ان تجلس امام الحاسوب دون ان تحافظ على درجة حرارة الركب الأمر الذي يزيد من الوجع وذلك بفعل البرد الذي يعمل على تقليص الأوعية الدموية وزيادة تحفيز الأعصاب المسؤولة عن الألم.

هنالك حالات اخرى من الضغط على الرسغ من خلال امساك الفأر في اليد، فهنالك ايضاً ضغط متواصل على الأنسجة العصبية والعضلات في هذه المنطقة,، ناهيك عن الألم  قد يسبب ايضاً  للتنميل والشعور بتيار كهربائي نتيجة الضغط على الأعصاب.

اوجاع الظهر ايضاً من المميزات الشائعة للأوجاع التي تحصل لمن يعمل في المكتب ولا يهتم بانتصاب جسمه، فالضغط الناتج على الفقرات والاستعمال السيئ للعضلات يسبب الأوجاع في اسفل الظهر وذلك يمكن ان يتسبب للأوجاع الموضعية، او اوجاع في مناطق اخرى منخفضة اكثر.

المرفق يمكن ان يكون احدى المناطق المتضررة بسبب استعمال مستمر لنفس المجموعة العضلية، فهذا قد يسبب الى الالتهابات وتصلب العضلات.

العمل الجسماني

من يقف كثيراً قد يتسبب بألم في الركب وذلك بسبب الضغط المستمر اذا لم نستعمل العضلات المحيطة بمفصل الركبة كما يجب واذا اعتمدنا على مبنى المفصل، فإن المفصل لم يُعد لمثل هذه الضغوطات، استعمال العضلات هو امر ضروري.

عدم الانتصاب السليم اثناء الوقوف يسبب اوجاع في الظهر والرقبة، هذه المفاصل هي الأكثر حركة وهي اكثر المفاصل التي تحتاج الى تثبيت واستعمال سليم للعضلات. فعدم استعمال العضلات واستعمال الفقرات كآلية لحمل وزن الجسم يسبب الكثير من الأضرار للعضلات والفقرات كذلك الأعصاب وهذا قد يؤدي الى اضرار واوجاع في مناطق اخرى.

كل اصحاب الحرف اليدوية يمكن ان يصابوا بألم في المرفق والأمر متعلق بالاستعمال المكثف للأيدي، ان استعمال نفس المجموعة العضلية بجهد قد يسبب الى التهابات. وتصلب يمنع من امكانية استمرار العمل بسبب تصلب العضلات.

كفات القدم تتضرر انسجتها الملامسة للأرضية او الحذاء مثل العضلات والأنسجة الدهنية من حولها كذلك الأوتار، يمكن الشعور بالحرارة في كفة القدم او الم حاد في منطقة معينة، الأمر يتعلق ايضاً بنوعية الحذاء فللحذاء دور مهم جداً.

في البيت

الجلوس امام التلفاز لساعات متواصلة وعدم الانتباه للضغوطات الناتجة على الظهر او الرقبة، هذا يسبب الم في العضلات بسبب شدها او الضغط عليها واحياناً كثيرة يمكن الشعور بالتنميل في مناطق اخرى او وجع في الرأس.

استعمال الهواتف الذكية واللوحات الإلكترونية بشكل مكثف في الآونة الأخيرة  اثناء الجلوس، هذا يسبب انحناء الرقبة والضغط على الأنسجة المختلفة فيها، عدم استعمال العضلات بشكل سليم والاعتماد على الفقرات لحمل وزن الرأس. كل هذا يسبب الم موضعي ويمكن ان يكون هنالك تنميل في مناطق اخرى.

حمل الهاتف النقل في اليد واستعمال اصبع واحد بشكل مكثف يمكن ان يتسبب للالتهابات في الأوتار العضلية الصغيرة في كفة اليد.

العمل في المطبخ لساعات متواصلة اثناء الوقوف واحياناً اثناء الجلوس، يسبب الى ضغط على المفاصل المختلفة مثل الورك الركب والكاحل. تغيير الوضعية اثناء العمل مهم جداً.

يمكن ايضاً ان يتسبب الظهر بأوجاع نتيجة الوقوف المستمر او الجلوس المستمر دون تغير الوضعية، ففي كثير من الحالات نستعمل عضلات الظهر بصورة مبالغ فيها مما يسبب لنا المعناه فيما بعد.

العمل البيتي ورفع اوزان ثقيلة قد يسبب الى الضغط على المفاصل والألم الذي نحن بغنى عنه.

ما هو الحل؟

ان الحالات الموصوفة اعلاه يمكن تجنبها حتى قبل الوصول الى العلاج، الإرشاد السليم يمنع عنا الكثير من الألم. فاليكم بعض النصائح:

- الجلوس امام الحاسوب بشكل ملائم وملائمة البيئة من حولنا، هنالك ارشاد في قناة كلاليت لكيفية الجلوس السليم.

- تغيير الوضعية اثناء الجلوس او أي عمل كان كل ساعة تقريباً.

- القيام ببعض تمارين تحريك المفاصل ومد العضلات وبالأخص العضلات والمفاصل التي تجتهد كثيراً (قناة التمارين التابعة لكلاليت).

- يجب العمل بشكل دومي على تمارين تقوية العضلات يجب استشارة مدرب لياقة بدنية مؤهل.

- الاستراحة اثناء العمل لمن طبيعة عمله مجهدة.

- عدم استعمال الجسم بإفراط لإنهاء المهمة وانما استعمال الجسم بصورة نمنع الضغط الغير مرغوب على العضلات والأنسجة.

- لباس خاص للعمل يمنع الكثير من الأضرار.

- استعمال الهواتف الذكية بحكمة، فيجب ان نتحكم بطريقة الاستعمال.

- تجهيز الجسم للأعمال البيتة او الشاقة من خلال التدريب وملائمة العمل لقدرتنا.

الخلاصة

درهم وقاية خير من قنطار علاج، الهدف من المقالة النصيحة قبل حدوث الضرر، فهنالك الكثير من الأشياء البسيطة والتي يمكن ان ننفذها كي نتجنب الألم والضرر. لسنا بحاجة الى العلاج وانما بحاجة الى تغيير نمط العمل ونمط الحياة. في حالة ان هذا الألم قد ظهر ويجب معالجته، فالعلاج الطبيعي هو العنوان. يجب التوجه الى عيادة العلاج الطبيعي بتوصية من الطبيب لعلاج الألم، الإرشاد ومنع هذه الظاهرة مرة اخرى.

من المنتديات
تصغير المعدة

​مرحبا أنا عندي سمنة مفرطة ووزني 105 وطولي 1.64 سم .هل من الممكن اجراء عملية قص مع العلم ان عمري 17 سنه وأعاني الكثير من المشاكل مثل الالام الظهر الشديدة... للمزيد

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني