بحث

dsdsdsd
الاستشفاء البيتي

إرشادات للراقدين في المنزل والمتعالجين الموجودين في حجر منزلي وأفراد عائلاتهم

نحن هنا كي نجيبكم عن جميع الأسئلة الهامة، ومن أجل أن نوضح لكم ما يفترض أن تقوموا به وما يفترض ألا تقوموا به. وكل ذلك كي تحافظوا على صحتكم وصحة أقربائكم

طاقم كلاليت

المتعالجون الكرام تحية وبعد!

نحن في كلاليت جاهزون لخدمتكم في كل مسألة ومساعدتكم خلال فترة وجودكم في الترقيد المنزلي أو في الحجر المنزلي بعد أن تم تشخيص إصابتكم بمرض الكورونا أو نتيجة وجود شك بأنكم مصابون بالكورونا.

نحن مدركون لحجم التحديات والاستفسارات التي تبرز في مثل هذه الظروف، ويهمنا أن نقدم لكم جميع المعلومات حول طرق التصرف الصحيح في هذه الحالات. لهذا الغرض نقدم لكم الإرشادات الواردة أدناه بهدف تزويدكم بكامل المعلومات التي تحتاجونها كي تكون فترة الحجر ناجعة قدر الإمكان.

هذه الإرشادات مخصصة للحفاظ على صحتكم وصحة عائلاتكم. لذلك من الضروري جداً الالتزام بها.

توجيهات للمرضى الموجودين في حجر

1. ابقوا في المنزل! في معظم الحالات يمكن الشفاء من المرض في البيت. لا يسمح بالخروج من البيت إلى عند الحاجة للانتقال إلى المستشفى.

2. في أي حالة طوارئ أو في حالة تفاقم الأعراض يجب التوجه إلى نجمة داوود الحمراء على الرقم 101 من أجل الإخلاء إلى المستشفى. عند التوجه إلى نجمة داوود يجب الإشارة إلى أن الشخص مصاب بالكورونا.

3. يجب الالتزام بتعبئة الاستبيانات والمؤشرات كما يطلبها الطاقم المعالج. تعبئة المؤشرات ضروري لمتابعة الحالة الصحية، وتقديم العلاج الأمثل وتشخيص الحالات الصحية الطارئة.

4. في المسائل غير الطارئة يمكن التواصل مع الطاقم الطبي المعالج – وفقاً للتعليمات التي تم الحصول عليها.

5. يجب البقاء في غرفة منفصلة وجيدة التهوية، وإبقاء الباب مغلقاً. يسمح بالخروج من الغرفة فقط للأمور المهمة ولفترة قصيرة. عند الخروج من الغرفة يجب تغطية الفم والأنف وبكمامة.

6. قبل الخروج من الغرفة يجب غسل اليدين بالماء والصابون لمدة 30 ثانية على الأقل وتجفيفهما جيداً.

7. ينصح بعدم دخول أفراد العائلة بتاتاً إلى غرفة الحجر. إذا لم يكن هناك خيار، يجب تقليل عدد الأشخاص الذين يدخلون إلى الغرفة التي يتواجد فيها الشخص المحجور قدر الإمكان. يفضل أن يقتصر ذلك على شخص واحد يتمتع بصحة جيدة ولا يعاني من أمراض أخرى. على الشخص المحجور أن يستخدم كمامة تغطي الأنف والفم عند تواجد شخص آخر في الغرفة. والامتناع عن التلامس الجسدي قدر الإمكان.

8. يمنع إدخال الزوار.

9. يجب غسل اليدين جيداً بالماء والصابون أو تعقيمها بمادة ملائمة على أساس الكحول قبل تحضير الطعام وبعد تحضير الطعام، وقبل تناول الطعام وقبل استعمال الحمام، وبعد استعماله. إذا كانت اليدان ملوثتان بشكل واضح، يفضل تنظيفهما بالماء والصابون بدلاً من استخدام المادة المعقمة.

10. عند غسل اليدين يفضل تجفيفهما بمناديل ورقية تستخدم لمرة واحدة.

11. يجب الالتزام بتغطية الأنف والفم عند العطس أو السعال – ويفضل أن يتم ذلك في مناديل تستعمل لمرة واحدة أو في ثنية المرفق. مباشرة بعد العطس أو السعال يجب غسل اليدين بالماء والصابون أو تعقيمهما بمادة مناسبة على أساس الكحول.

12. على كل محجور أن يتابع الأعراض التي يعاني منها. في حال تفاقم الأعراض عليه التواصل مع الطبيب (يمكن ذلك أيضاً عبر مكالمة هاتفية أو بمحادثة فيديو) أو عبر مقسم كلاليت على الرقم 2700*، فرعي 8، قسم مرضى الكورونا. في أي حالة طارئة أخرى يمكنكم التواصل مع نجمة داوود الحمراء على الرقم 101.

متى يمكن الخروج من الحجر؟

1. يمكن الخروج من الحجر فقط بعد أن تظهر نتيجة فحص المسحة لفيروس الكورونا سلبية في فحصين متتاليين وفقط بمصادقة طبيب مسؤول من كلاليت.

2. في جميع الحالات الأخرى يجب الاستمرار بالحجر، إلا إذا حصلت على تعليمات أخرى من الطاقم الطبي في كلاليت والمسؤول عن المحجور خلال فترة الحجر.

إرشادات لأفراد عائلة المريض الموجود في حجر منزلي لكونه مصاباً بالكورونا أو لوجود خشية من إصابته بالكورونا

1. إذا ظهرت لدى أحد أفراد العائلة حمى و/أو أعراض تنفسية أخرى، يجب التواصل فوراً مع نجمة داوود الحمراء ومع الطبيب المعالج.

2. حاولوا مساعدة المريض قدر الإمكان عبر إتباع التعليمات الطبية التي حصلتم عليها وكذلك عبر تلبية احتياجاته الأساسية مثل شراء الحاجيات والأدوية وما شابه.

3. تابعوا الأعراض لدى المريض. وفي حال تفاقم الأعراض التي يعاني منها، يجب التواصل مع الطبيب أو مع مقسم كلاليت على الرقم 2700*.

من المهم التأكيد عبر الهاتف أن المريض مصاب بالكورونا وإتباع الإرشادات الطبية. في حالات الطوارئ يجب الاتصال بنجمة داوود الحمراء على الرقم 101. يمنع إحضار مريض الكورونا إلى العيادة دون التنسيق مسبقاً مع الطاقم الطبي من أجل إعداد تجهيزات الوقاية اللازمة لاستقباله.

4. يمنع استقبال الأقارب في المنزل. يجب أن يبقى أفراد العائلة الذين يتواصلون مع المريض في حجر أيضاً.

5. على أفراد العائلة غير المرضى البقاء في غرفة أخرى وأن يكونوا منفصلين عن المريض. إذا كان الأمر ممكناً، يجب استعمال غرفة نوم وحمام منفصلين. ينصح بالامتناع عن دخول أفراد العائلة إلى غرفة الحجر. في حال الضرورة، يمكن السماح فقط بدخول شخص واحد يتمتع بصحة جيدة، ويفضل أن يكون صغير السن ولا يعاني من أية أمراض.

6. يجب التأكد أن المناطق المشتركة في البيت، مثل المطبخ والحمام، جيدة التهوية.

7. إذا كان الأمر ممكناً، على المريض تغطية الأنف والفم بكمامة خلال وجود أشخاص آخرين في غرفته. إذا لم يكن المريض قادراً على ارتداء كمامة، على الأشخاص الذي يقومون برعايته استعمال الكمامة عندما يتواجدون معه في نفس الغرفة.

8. عند الدخول إلى غرفة الحجر ينصح بتغطية الفم والأنف بكمامة، ويمكن أيضاً استعمال قطعة قماش. يمنع لمس الكمامة خلال استخدامها. عند الخروج من الغرفة يجب التخلص من الكمامة في كيس مغلق وغسل اليدين جيداً بالماء والصابون أو تعقيم اليدين بمادة تعقيم كحولية.

9. ينصح باستعمال قفازات أحادية الاستعمال في كل مرة يتم فيها لمس المحجور أو بيئة غرفة الحجر، بما في ذلك الأسطح، والملابس والشراشف المتسخة. بعد إزالة القفازات يجب غسل اليدين بالماء والصابون.

10. يجب الامتناع قدر الإمكان من لمس العينين أو الأنف أو الفم بيدين غير نظيفتين.

11. ينصح بالامتناع عن اللمس المباشر لإفرازات المحجور، وخصوصاً البول أو البراز وكذلك إفرازات الفم والمجاري التنفسية.

من المهم تذكر أن على جميع أفراد المنزل الذين يعيشون في نفس البيت وغير المرضى أن يبقوا في حجر منزلي بسبب تواصلهم مع المريض. يجب أن يبقوا بالحجر طالما كان المحجور مريضاً ولمدة 14 يوماً بعد شفائه (موعد الشفاء يحدده الطبيب بعد إجراء الفحوصات المخبرية).

المحافظة على النظافة خلال الحجر المنزلي

1. يجب تنظيف وتعقيم الأسطح مثل المقابض، أزرار المصابيح، غرف الحمام وحوض الاستحمام، الطاولة بجانب السرير، إطار السرير والأثاث الآخر في الغرفة، مرة واحدة في اليوم على الأقل. يجب أن يتم التعقيم باستخدام مادة تعقيم منزلية عادية (على أساس الكلور أو الكحول 70%). يمكن التنظيف باستعمال الكلور المخفف بالماء (40 ملل كلور لكل 1 لتر ماء) – حتى جفاف الأسطح والأدوات.

2. يجب التخلص من المنتجات القابلة للطرح والتي تم استعمالها لرعاية المريض، مثل القفازات، عيدان الأنف، الكمامات والنفايات الأخرى، في كيس خاص في غرفة المريض. ويجب إغلاق الكيس جيداً قبل إلقائه في سلة قمامة خارج المنزل.

3. يجب الامتناع عن استعمال أغراض المريض التي يمكنها أن تنقل العدوى مثل فرشاة الأسنان، السجائر، أدوات الطعام، المناشف، الشراشف وما شابه. يمكن غسل أواني الطعام بالماء وصابون الجلي.

4. على جميع أفراد العائلة الالتزام بشكل جيد بغسل اليدين بالماء والصابون أو بمادة تعقيم على أساس الكحول على فترات متقاربة.

5. تنظيف أدوات الطعام: عند استخدام الجلاية، يجب غسل الأواني باستعمال برنامج يسخن الماء لدرجة حرارة لا تقل عن 65 مئوية. إذا لم تتوفر الجلاية، يجب شطف الأدوات جيداً بالماء الساخن وصابون الجلي. يجب التأكد من جفاف الأدوات تماماً. يجب أن يبقى طقم أدوات الأكل الخاص بالمريض (الصحون، الأكواب، الملاعق والصواني) منفصلاً عن تلك الخاص ببقية أفراد العائلة، كما يمكن للمريض استعمال الأدوات أحادية الاستعمال.

6. الغسيل: يجب استبدال الشراشف وغسلها مرتان في الأسبوع على الأقل. يجب التأكد من أن لا يتلامس الغسيل الملوث مع الملابس الأخرى، بما فيها الغسيل النظيف. يجب جمع الغسيل الخاص بالمريض في حاوية منفصلة وغسلها بشكل منفصل في برنامج غسيل يرفع درجة حرارة الماء إلى 65 درجة على الأقل. يجب على من يقوم بالغسيل أن يرتدي القفازات، وبعد ذلك عليه التخلص منها وغسل اليدين بالماء والمصابون أو تعقيمها بمادة تعقيم على أساس الكحول.

7. يجب استعمال القفازات ومريول خلال عملية التنظيف.

الانضمام إلى كلاليت

الانضمام إلى كلاليت

كلاليت بحر مليء بالثروات....ترغبون بالحصول على بعضها؟

املأوا البيانات ومندوبنا سيتصل بكم

املأ بياناتك وسنرد عليك في أقرب وقت ممكن

الحقول المطلوبة

قم بالتحديد على الخيار الأمني
 

يرجى ملاحظة أنه تقدم معلومات شخصية حساسة في النموذج