نشر أول: 09.11.2011
آخر تحديث: 01.01.2014
  • الدكتور عبد الله مشعل د. عبد الله مشعل

العلاج الجنسي والزوجي: ما هو ومتى نحتاجه؟

للقراءة السهلة
الجنس الجيد هو أساس وجود علاقة جيدة بين الزوجين, ولكن أحياناً تحدث المشاكل. الخوف والحرج من التوجّه إلى الطبيب جعلها من المحرّمات التي لا يجوز التحدّث عنها، وهذا ما يجعل الزوجين يعيشان حياة بائسة، لا طعم لها. حتى الآن!
العلاج الجنسي والزوجي

الصحة الجنسية وحياتنا الزوجية!

الصحة الجنسية تنعكس على الصحة العقلية والنفسية والعاطفية، وعلى المشاكل الاجتماعية المرتبطة بالعجز الجنسي، واتباع نهج إيجابي تجاه النشاط الجنسيّ والعلاقات الجنسية. الجنس الجيد هو أساس وجود علاقة جيدة بين الزوجين. لا تعود الصعوبات الجنسية بالضرورة إلى وجود خلل في الأعضاء التناسلية، بل كثيرًا ما يكون مردّها عوامل عاطفية وذهنية، والافتقار للتواصل الجنسي والتبادل الإيجابي بين طرفي العلاقة، والمواقف الاجتماعية المتعلقة بمعنى الذكورة والأنوثة ومفهوم الذات واحترام الذات، فضلا عن عدم القدرة على اكتساب المهارات العاطفية وتحسينها وتطوير الذات الجنسيّة.

 نظرًا لوجود المشاكل الجنسية منذ القدم، فإنّ الإنسان يحاول إيجاد الحلول لها، لكنه لم ينجح دائمًا، لأنّ الخوف والحرج من التوجّه إلى الطبيب جعلها من المحرّمات التي لا يجوز التحدّث عنها، وهذا ما يجعل الزوجين يعيشان حياة بائسة، لا طعم لها. ومن هذا الواقع الأليم وفي منتصف القرن الماضي حينما بدأ ألفرد كينزي أبحاثه عن العلاقات الزوجية والجنسية  والمشاكل المتعلقة بها، بعد الاهتمام الواسع بهذه الأبحاث، وُلد الطبّ الجنسيّ الذي يُعنى بالمشاكل الزوجيّة والجنسيّة.

ما هو العلاج الجنسي؟

العلاج الجنسيّ هو نوع من المشورة المهنية الممنوحة للأفراد أو الأزواج في القضايا المتعلقة بالحياة الجنسيّة، ويستند العلاج الجنسي في العيادة إلى الطرق العلاجية المعترف بها، كالمنهج السلوكي، الذي يعتبر لبّ العلاج الجنسي التقليدي والنفسي والأسري والفردي والزوجي.

يتركّز العلاج عادة على حلّ المشكلة. أي أن المعالج الجنسيّ سيحاول مساعدتك في الوصول إلى تشخيص واضح لمشكلتك، والهدف من العلاج هو حلّ المشكلة، أو إيجاد سبل للحدّ من تأثير هذه المشكلة على حياتك الزوجية وحياتك الجنسية. عادةً، يركّز العلاج الجنسيّ على معالجة المشاكل الجنسية التي تحدث عند الأزواج ومنها:

• مشاكل الضعف الجنسي لدى الرجال - ضعف الانتصاب

• الصعوبات المرتبطة بالقذف السريع أو تأخير القذف

• الألم أثناء الجماع

• مشاكل تتعلّق بالإيلاج

• صعوبة الوصول إلى النشوة

• مشاكل في الرغبة الجنسية

• إدمان الجنس، والموادّ الإباحيّة، والاستمناء

• الابتعاد عن ممارسة الجنس، واستخدام الجنس كعقاب، وعدم ممارسة العلاقة الجنسيّة في أوقات متقاربة وإنما خلال فترات طويلة ونادرة جدًّا.

نداء إلى الأزواج:

إذا كانت لديكم مشكلة زوجية أو جنسية لا تتردّدوا في التوجه إلى الطبيب المعالج للمشاكل الزوجية والجنسية، لأنّ غالبية هذه المشاكل يمكن حلّها من خلال العيادة. لا تدع من لا علم له أو خبرة يعالج مشاكلك.

في الاسبوع القادم سوف نشرح لكم كيف وأين نتوجه لاستشارة والعلاج الجنسي! ​

من المنتديات
الليمون والكمون

​مرحبا سمعت عن خلطه لتخفيف الوزن مكونه من الكمون والحامض والزنجبيل وتشرب قبل الوجبه هل ممكن ان تفيد هذه الخلطه بنخفيف الوزن وشكرا

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني