نشر أول: 12.06.2017
  • د. روت غوفين
  • الدكتور عزمي شحبري د. عزمي شحبري

ديدان الأمعاء:هل يمكن التخلص منها؟

للقراءة السهلة
كيف تنتقل عدوى الديدان؟ ما هي الأعراض؟ كيف يتم العلاج؟ بعد كم وقتًا يمكن التخلص منها؟ هل يحتمل حصول مضاعفات؟ كيف تتم مواجهة العدوى المتكررة؟ المرشد الكامل
ديدان الأمعاء: هل يمكن التخلص منها؟

اسم التشخيص بالعربية: ديدان الأمعاء
اسم التشخيص باللغة الانجليزية: Intestine worm infection, Oxyuriasis
اسم التشخيص أو اختصاره في حاسوب الطبيب (كليكس):
Oxyuriasis, Pinworms, Worms

 ما هي هذه الحالة؟

الديدان هي طفيليات في الجهاز الهضمي. عدوى الديدان في الجهاز الهضمي أمر شائع جدًا لدى الأطفال لكنها قد تظهر أيضًا لدى البالغين ولا تشير بالضرورة إلى مستوى نظافة منخفض إلى  أي مشكلة أخرى.

كيف تصل الديدان إلى الأمعاء؟

تنتقل العدوى من شخص إلى آخر - عادة من طفل إلى آخر في سن الروضة. وغالبًا ما تحدث في مرحلة البيضة. بيض الديدان موجود على أسطح مختلفة: شراشف ومناشف، ولكن أيضًا على اليدين وتحت أظافر أصابع اليدين.
تعيش الديدان في المعي الغليظ، وعندما تصبح بعمر شهر تنتقل إلى منطقة الشرج، حيث تضع بيضًا صغيرًا للغاية (يمكن رؤية البيض بواسطة المجهر فقط). تستطيع كل دودة أن تضع آلاف البيض. عندما تصل الديدان إلى الشرج، يشعر الطفل بدغدغة، حكة أو تهيج في المنطقة. يمكن أحيانًا ملاحظة الديدان عندما تنتقل إلى هذه المنطقة.
هناك عدة أنواع من الديدان المعوية. أكثرها شيوعًا هي الديدان الدبوسية: Oxyuria أو Pinworms. إنها ديدان صغيرة - طولها 2-10 مليمتر، وهي دقيقة كالإبرة.

ما هي الأعراض؟

ألم في البطن،عدم ارتياح في البطن، دغدغة أو حكة في منطقة الشرج. قد تنتقل الديدان لدى البنات إلى منطقة الفرج وتسبب حرقًا هناك. كما قد تسبب الديدان للأطفال - عندما تنتقل إلى الشرج في ساعات الليل - الأرق وصريف الأسنان أثناء النوم.

ما هي الجهات التي يمكن استشارتها  عبر الإنترنت؟

من الممكن التشاور مع منتدى صحة العائلة وكذلك  الأطباء المختصين في كلاليت. كما يمكن استشارة طبيب مختص في إطار كلاليت موشلام (بعد دفع رسوم المساهمة الذاتية).

ما هي حالتي مقارنة بالآخرين؟

لقد تم تشخيص الديدان عام 2011 لدى أكثر من 43 ألفًا من مؤمني كلاليت من أصل 4 ملايين تقريبًا (حوالي 1.1%).

كم وقتًا تدوم هذه الحالة؟

تستمر العدوى عادة حتى تلقي العلاج المناسب.

كيف يتم التشخيص؟

هناك عدة طرق لتشخيص الديدان:
1. يمكن التشخيص أحيانًا استنادًا إلى القصة المرضية التي يقصها المريض: الشعور بحكة أو دغدغة في منطقة الشرج أو الإبلاغ بأن أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء يعاني من الديدان.
2. فحص الشرج: عندما يشتكي الطفل من حكة في الشرج، يستطيع الوالد فحص المنطقة بمساعدة فانوس ومحاولة ملاحظة الديدان.
3. يمكن في بعض الأحيان رؤية الديدان في البراز.
4. يمكن وضع شريط لاصق وفحصه تحت المجهر. يمكن في هذا الفحص رؤية بيض الديدان.
5. يمكن ملاحظة بيض الديدان بالأساس بفحص البراز.

كيف يتم العلاج؟

يتم العلاج بقرص أو سائل فيرموكس(Mebendazole). إنه الدواء الأكثر شيوعًا لعلاج الديدان. ينبغي تناول جرعة لمرة واحدة وفقًا لتوصية الطبيب المعالج. بما أن البيض والديدان الصغيرة أقل حساسية لهذا الدواء، يوصى في بعض الأحيان بتكرار العلاج بعد أسبوع من تناول الجرعة الأولى. بهذه الطريقة يتم أيضًا علاج الديدان التي تهربت من العلاج الأول.
بالإضافة إلى ذلك، يوصى بغسل البيجامة، الشراشف والمناشف بحرارة 60 درجة مئوية على الأقل. قد يتواجد بيض الديدان عليها ويسبب عدوى متكررة.
يوصي الطبيب في بعض الأحيان بعلاج جميع أفراد الأسرة، لأنهم قد يعانون أيضًا من الديدان (خاصة الأخوة والأخوات، ولكن من المستحسن علاج الوالدين أيضًا لأنهما معرضان لخطر الإصابة بالعدوى).
على الرغم من أن العلاج بفيرموكس ناجع للغاية، وأن أعراضه الجانبية نادرة وقليلة نسبيًا، (آلام البطن والإسهال)، يفضل العديد من الناس علاج الديدان بطرق طبيعية.
يوصي المتخصصون بالطب الطبيعي أولا وقبل كل شيء باتخاذ خطوات الطب الوقائي: استهلاك الأطعمة التي من شأنها منع الديدان منذ البداية من الاستقرار في الجهاز الهضمي. الحديث عن أطعمة مثل الثوم، الجزر، البصل والزنجبيل. كما يوصى باستهلاك الطعام الطازج الغني بالألياف الغذائية، الإكثار من تناول الخضروات والفاكهة الغنية بمضادات الأكسدة، الامتناع عن تناول الكربوهيدرات البسيطة، مثل السكر والخبز الأبيض، والتقليل بقدر الإمكان من استهلاك الأطعمة المشجعة للالتهاب وصعوبة الهضم مثل الدهون المشبعة، البروتين الحيواني (اللحوم، والحليب ومنتجاته) والطعام المصنّع.
في حالة الإصابة بعدوى الديدان، يوصي المختصون بالطب الطبيعي باستهلاك الأطعمة التي ستخرجها من الجهاز الهضمي مثل الثوم الطازج أو بذور القرع غير المحمصة. يوصى باستهلاك حوالي 40 بذرة قرع يوميًا. لتحسين الطعم يمكن طحنها وخلطها مع الطحينة أو القليل من عسل التمر.
تتوفر أيضًا مكملات غذائية مفيدة مثل زيت الأوريغانو ومستخلص بذور الجريب فروت التي يمكنها أن تساعد في التخلص من الديدان.
كما أن هناك أعشاب طبية منشطة للتطعيم ومضادة للعدوى وهي ناجعة أيضًا في التخلص من الديدان مثل القنفذية (Echinacea spp)، الجوز الأسود/الرمادي (Juglans nigra/cinera)، البعيثران (Artemisia vulgaris)، الثوم (Allium sativum)، برباريس شائع (Berberis vulgaris) ونبات الفيلودندرون الصيني (Phellodendron chinense). يتم تناول النباتات بصيغة يركبها مهني بخلاصة سائلة أو كبسولات. للأطفال الصغار يمكن أيضًا إعداد شراب من هذه النباتات.

هل تحدث هذه الحالة مرة واحدة فقط أم أنها ستنتابنا مرة أخرى؟

إذا فشل العلاج أو تكررت العدوى (ظاهرة شائعة جدًا) قد ترجع الديدان. في مثل هذه الحالة هناك حاجة إلى تكرار العلاج.

هل يحتمل حصول مضاعفات؟

الديدان الدبوسية، وهي الديدان الأكثر شيوعًا في إسرائيل، يمكنها أن تسبب مضاعفات في أحيان نادرة.

ما هي علامات التحذير التي تتطلب التوجه الفوري للطبيب؟

بعدوى الديدان الدبوسية لا توجد مضاعفات تقريبًا. ولكن إذا أثير شك بوجود عدوى كهذه، يوصى بالتوجه للفحص وتلقي علاج لمنع المعاناة.

بعد كم وقتًا سأستعيد عافيتي؟

يتم حل المشكلة  بعد تلقي العلاج بيوم أو يومين.

كيف نتعايش مع تكرار عدوى الديدان؟

الأطفال في مرحلة الروضة  معرضون  باستمرار للإصابة المتكررة بالديدان. كلما كان الازدحام أكبر في الروضة، يكون احتمال الإصابة بعدوى متكررة أكبر. يمكن تخفيض خطر انتقال العدوى عن طريق المحافظة على النظافة - خاصة غسل اليدين بالماء والصابون بعد المرحاض وكذلك تقليم الأظافر بشكل دائم ومنتظم (قد يتواجد بيض الديدان تحت الأظافر بعد أن يحك الطفل منطقة الشرج).
 ولكن يجب أن تعرف أنه لا يمكن منع انتقال العدوى كليًا، وأحيانًا ستكون هناك ديدان. لا يشير الأمر إلى قلة النظافة أو لأي مشكلة أخرى، وإنما هذا الأمر ليس سوى جزء لا يتجزأ من مرحلة طفولة كل ولد وبنت في البلاد.

الدكتورة روت ڠوفن هي أخصائية في طب الأسرة في عيادات كلاليت بتل أبيب
غيلي بينشوك هو أخصائي في طب الأعشاب ومعالج بالأعشاب الطبية  في وحدة الطب التكاملي في مركز دافيدوف، بمركز رابين الطبي التابع لكلاليت
الدكتور عزمي شحبري هو أخصائي بأمراض الجهاز الهضمي، مدير معهد طب الجهاز الهضمي في عيادة عومر بالعفولة ومركّز مجال طب الجهاز الهضمي في لواء الشمال. وكان قد أشغل منصب مدير معهد طب الجهاز الهضمي في المركز الطبي هعيمك بالعفولة التابع  لكلاليت

من المنتديات
الليمون والكمون

​مرحبا سمعت عن خلطه لتخفيف الوزن مكونه من الكمون والحامض والزنجبيل وتشرب قبل الوجبه هل ممكن ان تفيد هذه الخلطه بنخفيف الوزن وشكرا

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني