نشر أول: 09.01.2008
آخر تحديث: 07.11.2013

كل ما أردت معرفته عن الفحص الثلاثي

للقراءة السهلة
يفحص ثلاثة علامات في الدم، ولكنه لا يعطي نتائج تشخيصية ولا يزودنا إلا يتقدير للمخاطر. ما الذي ينبغي القيام به في حال كانت النتيجة غير سليمة وفي أي الحالات من المفضل الخضوع لفحوصات إضافية
الفحص الثلاثي

الفحص الثلاثي وفحص البروتين الجنيني هما اسمان للفحص ذاته، غير أن الأصح هو تسمية الفحص بالثلاثي. ويدور الحديث عن فحوصات استطلاع لا يمكن الحصول منها على تشخيص بل على تقدير للمخاطر فقط. ويجري في هذا الفحص فحص علامات في دم الأم تشتمل على:

-  روتين الجنيني.

- hCG هرمون الحمل ومصدره المشيمة.

- هرمون أستريول.

متى يفضل إجراء الفحص؟

يمكن إجراء الفحص بين الأسبوع السادس عشر والأسبوع العشرين من الحمل. يفضل إجراؤه في الأسبوع السابع عشر.

ما هي تكلفة الفحص وأين يُجرى؟

تكلفة المشاركة في الفحص هي بالنسبة لزبائن "كلاليت" حوالي 40 شاقلا. ويُجرى الفحص في مراكز صحة المرأة وفي عيادات الأم والطفل.

ما هو الهدف من إجراء الفحص؟

الهدف من إجراء هذا الفحص هو تقدير خطر وجود متلازمة داون أو تشوهات في الجهاز العصبي المركزي لدى الجنين. يُفحص خطر متلازمة داون من خلال تعديل نتائج فحص العلامات الثلاث. ويمكن من خلال هذا التعديل حساب احتمال وجود متلازمة داون. المستوى العالي لمؤشر البروتين الجنيني يولّد شكا بوجود تشوه في الجهاز العصبي المركزي.

ما العمل عندما يكون الجواب غير سليم؟

من المفضل إجراء فحص ماء السلى عندما يكون الخطر الحاصل من تعديل ثلاثة مركبات الفحص 1:380 أو أكثر (1:100، 1:200، وهكذا). عندما يكون مستوى البروتين الجنيني عاليا بصرف النظر عن مستوى المركبين الآخرين، من المفضل إجراء مسح موجه للجهاز العصبي المركزي. ولإجراء استيضاح كامل يُنصح أيضا بإجراء فحص ماء السلى.

ما هو احتمال أن لا يكون الفحص سليما وأن يكون فحص ماء السلى سليما؟

هذا ما يحدث في معظم الأحيان، حيث يُستدل من خطر قيمته 1:380 بحدوث متلازمة داون أن غالبية الأجنة الذين سيُفحصون سيكونون أصحاء، إلا أنه يجب مع ذلك تحديد سقف للخطر الذي يجب فيه إجراء فحص جراحي ينطوي على خطر على الجنين. السقف الذي تحدد هو خطر إصابة امرأة في سن الـ 35 بمتلازمة داون.

ما هو احتمال أن يكون الفحص سليما ومع ذلك يولد الجنين بمتلازمة داون؟

لا يكشف الفحص الثلاثي إلا عن حوالي 60 بالمائة من حالات متلازمة داون، ولذلك قد تكون هناك، بلا شك، حالات يولد فيها الجنين بمتلازمة داون بعد إجراء الفحص الثلاثي السليم. توجد فحوصات أخرى لتشخيص متلازمة داون، كشفافية مؤخرة الرقبة، ومسح الأجهزة لإيجاد علامات متلازمة داون.

 ما هو الفحص الرباعي؟

 

يمكن إضافة علامة رابعة إينهيبين A الذي يزيد من حساسية الفحص بحوالي خمسة بالمائة.

وماذا يحدث إذا كانت إحدى العلامات غير سليمة، عندما يكون فحص ماء السلى سليما؟

يبدو أن لهذه العلامات قدرة تنبؤ أخرى باستثناء متلازمة داون. عندما يكون البروتين الجنيني و BhCG عاليين يزيد ذلك من خطر حدوث تعقيدات في الحمل مرتبطة بالقصور المشيمي. كمغ إن الأستريول المتدني لدى الذكور قد يدل على وجود مرض جلدي يدعى "مرض السمكية".

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني