نشر أول: 27.02.2008
آخر تحديث: 16.01.2014
  • د. دانا فلورنتين

رائحة التغيير: كل ما يجب معرفته عن عملية تجميل الأنف

للقراءة السهلة
تعتبر عمليات تجميل الأنف من بين العمليات التجميلية الأكثر انتشارا عند الشباب والشابات , وهنالك ارتفاع بارز في عدد الرجال الذين يقررون إجرائه.كل ما يجب معرفته عن عملية تجميل الأنفا
عملية تجميل الأنف

شكل الأنف يشكل عند الكثيرين حاجزا للمنظر الجميل  الذي يسعى وراءه كل شاب وفتاه , ويشكل عند البعض الأخر وفي حالات كون الأنف بارزا أو شاذا في مظهره مجالا لسماع ملاحظات مقيتة , اليوم أصبح بمقدورهم التغلب على هذا الحاجز بإجراء عملية جراحية تجميلية بسيطة للأنف, لكن كونها عملية بسيطة لا تقول بأنها عملية سهلة , عملية تجميلية بالأنف تتطلب مهارة وخبرة كبيرة من الجراح الذي سيقوم بها , وأحياناً تتطلب بالإضافة إجراء عملية أخرى في الذقن .

تجري عملية تجميل الانف للأشخاص ذوي الأنف الكبير , المُنحن  أو الأنف الأحدب أو الشاذ بشكله , غالباً يستحسن إجراء عملية الأنف بعد الانتهاء من عملية نموه .

 وخلال العملية يتم تصغير الأنف, وتصميمه حسب المعطيات المحددة لكل شخص وحسب رغبته.

منى تنتهي عملية النمو

عند النساء ينتهي نمو الأنف في سن 16 وعند الرجال في سن 17 .

كيف تًجرى العملية ؟

تجرى العملية بتنويم موضعي أو كُلي , تُجرى عمليات الأنف من داخل الانف ولا تترك الجراحة أثراً ملحوظاً  ودون جروح خارجية , أو بطريقة مفتوحة مع جرح خارجي صغير في قاعدة الأنف .

كم من الوقت تستغرق ؟

تستغرق العملية نفسها ما بين ساعة إلى ساعتين وغالباً تتطلب قضاء يوماً كاملاً بالمستشفى بهدف المتابعة.

صعوبات وأعراض جانبية متوقعة ؟

يوضع على الأنف بعد العملية جبص ,والأيام الأولى تكون عادة غير مريحة بسبب صعوبات في التنفس والتورم . هنالك أيضاً آلام في البداية , لكن يُمكن تحملها , وباستطاعتكم تسكينها بأدوية مضادة للآلام . يمكن أن يظهر بعد العملية نزيف بالأعين , أو لون  غامق حول الأعين كشكل كدمات ينجم عن تجمع دموي , بعد أسبوع يُسحب الجبص , وبهذه المرحلة تختفي تقريبا العلامات الزرقاء .

هل ُممكن أن تحدث تعقيدات ؟

تعقيدات حادة, كنزيف خطير وتلوث, هي حالات نادرة جداً, لكن على كل حال, على الجراح أن يُعلِمُكَ بشأن الأعراض التي يمكنها أن تتطور ما بعد العملية وتُلزم اهتمام فوري والتوجه للطبيب.

ضيف غي عملية التنفس يُمكنه أن يحدث ويظهر بعد فترة ما بعد العملية بسبب حاجز أنفي مُنحن أو بسبب تضخم محارات الأنف التي لم تُعالج أثناء العملية, أو بسبب علاج جراحي كبير في الأنف .

على الجراح التجميلي أن يرشدكم قبل العملية أيضاً بالنسبة للأعراض الجانبية المُمكنة بعدها , ويحق لكم تلقي كل المعلومات التي تريدونها . مهم جداً أن تستفسروا كل ما يتعلق بالأعراض الجانبية قبل إجراءكم العملية .

محاولة تجميل الأنف وإصلاحه  أكثر من اللازم  يمكن تسبب ببروز مكان اجراء العملية , وبحالات شاذة يظهر مُشوها مثل مايكل جاكسون . من المهم الإشارة أن 5 بالمئة من عمليات الأنف تتطلب عملية تصليح .

وماذا بعد العملية ؟

يجب الامتناع من وضع النظارات على جسر الأنف وتنظيف الأنف لمدة أسبوعين . ويستحسن عدم التعرض للشمس بشكل كبير لمدة ثلاثة حتى أربعة أشهر بعد العملية.

من المهم التذكر ان كل عملية تجميل تعبر جراحة طبية غير بسيط , يمكن ان يحتوى أيضاً مُخاطرات , يجب التفكير ملياً وبجدية وفهم سبب الرغبة لأجراء العملية وهل ينبع من حاجة حقيقية  , أو بسبب تاثير من الأصدقاء ,جيران,مجلات , تلفزيون وباقي التأثيرات الغير مرتبطة بحياتكم أو لرغباتكم الحقيقية . من المهم فحص إذا كانت هناك حاجة موضوعية للعملية , أو أنه لغاية ملء حاجات أخرى غير متعلقة بضائقة حقيقية ؟ في كل الحالات من الجدير  التوجه لتلقي الإستشارة  اولا.​