بحث

dsdsdsd

10 توصيات للحفاظ على البشرة

الاعلانات في كل مكان تدعونا لاستخدام الكريمات والمساحيق التجميلية، لكن هل حقًا هي ذات فعالية وجدوى. د. عزيز شوفاني يجيب على هذا السؤال ويقدم 10 توصيات بسيطة وفعالة للحفاظ على البشرة في شهور الصيف الحارة، وأهمها التغذية السليمة والنوم الكافي!

د. عزيز شوفاني

تعتبر العناية بالبشرة إحدى الأمور الهامة للنساء، والشباب أيضًا، وقلائل من النساء اللواتي لا يهتمن ببشرة الوجه أو لا يستعملن الكريمات، البودرة، مواد مرطبة أو غيرها من المساحيق التي تهدف إلى المحافظة على البشرة إعطاء مظهر أجمل للبشرة.

بالرغم من إقبال غالبية النساء على استعمال هذه المساحيق وبالرغم من كثرة أنواع المساحيق المتوفرة في الأسواق، إلا أنه لم يثبت علمياً مدى نجاعة هذه المساحيق في المحافظة على بشرة الوجه والتقليل من الشيخوخة المبكرة أو معالجة التغيرات التي تظهر مع التقدم بالسن، وأهمها تهدل الأغشية وظهور التجاعيد. ورغم الاستثمارات الكبيرة التي تقوم بها الشركات المنتجة للمساحيق لا توجد في الأسواق مساحيق أثبتت علميًاً على أنها تستطيع إيقاف عملية الشيخوخة المبكرة. من دون أية شك لبشرة الوجه متطلبات واحتياجات عديدة، ويمكن معالجة وتلبية هذه الاحتياجات بواسطة المساحيق المتوفرة بالأسواق والاستفادة من هذه المواد بشكل كبير.

تعتبر بشرة الوجه إحدى المناطق الوحيدة في الجسم المعرضة بشكل مباشر ودائم لظواهر الطبيعية الخارجيةـ وهي المنطقة الوحيدة غير المغطاة في الجسم، ففروة الرأس مغطاة بالشعر وباقي أقسام الوجه بشكل أو بآخر مغطاة بالألبسة المختلفة.

بشرة الوجه معرضة بشكل دائم ومستمر لأشعة الشمس، فالتعرض لأشعة الشمس يؤدي إلى جفاف البشرة ويؤثر بشكل مباشر عليها،  يسرع من ظهور التجاعيد،  يقلل من ليونة البشرة ويؤدي أيضًا إلى ظهور أورام سرطانية.

التعرض للرياح والتعرض للمواد التي تحتوي عليها الرياح والهواء ومنها الغبار وغيرها من المواد يضع بشرة الوجه في موقع حساس ويشدد على ضرورة العناية بالبشرة للتقليل من الأضرار التي قد تطرأ على البشرة.

استناداً إلى ما ذكر وخصوصًا في فصل الصيف أود أن أذكر توصيات للعناية بالبشرة:

أوصي بعدم التعرض لأشعة الشمس، خاصة في الساعات التي تكون فيها أشعة الشمس حارة وهي بين الساعات 15:00-11:00 وخاصة في تلك الأيام التي تكون فيها السماء خاليةً من الغيوم وأشعة الشمس حارة بشكل خاص.

1) استعمال المواد الواقية المختلفة للمحافظة على بشرتنا بشكل عام وعلى منطقة الوجه بشكل خاص، ومن ضمنها استعمال القبعات ذات جوانب المتسعة الكبيرة واللباس الذي يقلل من التعرض لأشعة الشمس.

2) استعمال النظارات الشمسية للمحافظة على العيون.

3) استعمال المواد الواقية من أشعة الشمس وذلك دون علاقة بنوعية البشرة، إذ أنه يوصف باستعمال طبقة كثيفة من المواد الواقية من أشعة الشمس وذلك لتلقي الحماية.

4) أوصي باستعمال الواقي لأشعة الشمس والذي لا يتحلل بالماء.

5) أوصي بالإكثار من الشرب الماء وذلك للمحافظة على رطوبة البشرة.

6) أوصي باستعمال المساحيق للواقية من أشعة الشمس، نصف ساعة قبل التعرض إلى أشعة وإعادة هذه العملية كل ساعتين.

7) أوصي باستعمال الكريمات المرطبة، وتعتبر أهمية استعمال هذه الكريمات كبيرة، وذلك نظراً لكون الطقس في بلادنا جافاً جداً، بحيث يؤدي إلى جفاف في طبقة البشرة ما يؤدي إلى الإسراع من الأضرار التي تطرأ نتيجة لأشعة الشمس، وإن كانت المرأة لا ترغب في استعمال مواد المرطبة لتخفيف من حدة الأضرار لبشرة الوجه.

8) أوصي باستعمال المواد المرطبة التي تحتوي على العامل الواقي من أشعة الشمس وبهذا نربح أمرين بمسحوق واحد، ألا وهو الترطيب والوقاية من أشعة الشمس.

9) أوصي باستعمال المواد الواقية من أشعة الشمس والذي يكون فيها عامل الواقي أكثر من SPF 30 وبهذا نضمن الوقاية لبشرة الوجه.

10) في الختام، ذكرنا العديد من العوامل الواقية فيجب أن لا ننسى أهمية الغذاء سليم، الرياضة والنوم الكافي، كلها عوامل تساعد وتنشط البشرة وتعطيها الأرضية القوية للمقاومة التغيرات الطبيعية التي تطرأ على البشرة..

الانضمام إلى كلاليت

الانضمام إلى كلاليت

كلاليت بحر مليء بالثروات....ترغبون بالحصول على بعضها؟

املأوا البيانات ومندوبنا سيتصل بكم

املأ بياناتك وسنرد عليك في أقرب وقت ممكن

الحقول المطلوبة

قم بالتحديد على الخيار الأمني
 

يرجى ملاحظة أنه تقدم معلومات شخصية حساسة في النموذج