بحث

dsdsdsd
نيكسيوم Nexium

نيكسيوم Nexium

الاسم الطبيّ/ العام: Esomeprazole الاسم التجاريّ: نيكسيوم، إسوبريم إس كي، إسومبيرازول مجالات العلاج: الجهاز الهضميّ والتمثيل الغذائيّ، حرقة المعدة

طاقم كلاليت

حول الدواء:

ملاحظة عامّة
المعلومات الواردة في الدليل ليست بديلا عن المشورة أو أساسا للتشخيص الطبيّ. لمزيد من المعلومات المفصّلة عن الأدوية، يجب مراجعة نشرة المستهلك المعتمدة من وزارة الصحّة. للاستفسار يجب استشارة الطبيب المعالِج أو الصيدليّ.

ما هي فعالية الدواء؟ 

الإسومبيرازول (Esomeprazole) دواء ينتمي إلى عائلة الأدوية التي يطلق عليها PPI (مثبطات مضخات البروتون). يتم تسويقه في إسرائيل تحت عدة مسميات تجاريّة منها نيكسيوم (Nexium) وإسوبريم إس كي.


إسومبيرازول هو دواء يقلل من إفراز الحموضة في الجهاز الهضمي ويُستخدم كعلاج في حالات زيادة إفراز الحموضة مثل:

•  الحموضة الناجمة عن الارتجاع المعديّ المريئيّ. قد تكون الحموضة مصحوبة بالتهاب في المريء.

•  لعلاج قرحة المعدة أو الاثنيّ عشر أو الوقاية منها لدى المرضى الذين يتناولون الأدوية من عائلة مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAID).

• قرحة المعدة الناتجة من نشاط جرثومة هيليكوباكتر بيلوري (الملويّة البوابيّة) يشمل أيضا تناول المضادات الحيويّة.

 إسومبيرازول غير مخصّص لمعالجة الرضّع والأطفال.

هل يمكن أن يكون استخدام نيكسيوم خطيرا؟

إسومبيرازول هو أحد الأدوية الناجعة جدا في التقليل من حموضة المعدة. يعتبر استخدامه آمنا- طالما أن تناوله يتمّ حسب الجرعة والمدة التي حدّدها الطبيب. في حالات الاستخدام لفترة طويلة يجب إجراء متابعة لدى الطبيب وإجراء الفحوصات حسب تعليماته.

إذا لم يساعد استخدام الدواء في تخفيف الأعراض، يجب استشارة الطبيب المعالِج والحصول على توجيهاته بشأن استمرار استخدام الدواء.
على عكس المخاوف لدى الجمهور بشأن الأدوية من عائلة ال- PPI فإنّ الإسومبيرازول لا يسبب السرطان. لكن إذا ظهرت أعراض قرحة المعدة فيجب استشارة الطبيب المعالِج.

يجب الإبلاغ بشكل خاص إذا ظهر واحد أو أكثر من الأعراض التالية: انخفاض غير متعمّد في الوزن، القيء المتكرّر، صعوبة في البلع، دم في القيء، براز دمويّ، براز أسود. هذه الأعراض لا يسببها الإسومبيرازول، لكنها قد تشير إلى وجود ورم خبيث (سرطان) أو مرض آخر في المعدة أو الجهاز الهضميّ، وبالتالي فإنّ الأمر يتطلّب إجراء تشخيص وعناية طبيّة.

متى يبدأ مفعول الدواء؟

يبدأ مفعول الإسومبيرازول خلال ساعة من تناوله.

ما مدّة مفعول الدواء؟

يستمر مفعول الإسومبيرازول في العادة حتى 24 ساعة من وقت تناوله. يؤدي تناول الدواء لعدة أيام إلى تثبيط إفرازات حموضة المعدة بشكل أفضل مقارنة مع تناوله لمرة واحدة، لذا يُنصح بتناوله بشكل يوميّ، طوال المدّة التي حدّدها الطبيب.

شكل الدواء:

أقراص

هل يتطلّب وصفة طبيّة؟

نعم

الجرعة وتعليمات الاستخدام - البالغين:

ما هي الجرعة الشائعة؟

حموضة المعدة: العلاج – 40 ملغ مرة واحدة يوميّا لمدة 4 إلى 8 أسابيع. جرعة الصيانة- 20 ملغ مرة واحدة في اليوم. 

علاج القرحات التي تسببها جرثومة الملويّة البوابيّة ومنع تكرارها: 20 ملغ يوميّا مع أموكسيسيلين وكلاريتروميسين لمدة أسبوع.

علاج قرحة المعدة الناجمة عن الأدوية غير السترويدية المضادة للالتهابات: 20 ملغ مرة واحدة في اليوم لمدة 4 إلى 8 أسابيع. 

الوقاية من قرحة المعدة الناجمة عن الأدوية غير السترويدية المضادة للالتهابات: 20 ملغ مرة واحدة يوميّا.

* يتم تحديد الجرعة من قبل الطبيب المعالِج.

 تعليمات الاستخدام

كيف يتم تناول الدواء؟

• يُنصح بمراجعة نشرة المستهلك المرفقة مع الدواء.

• يتم تحديد الجرعة من قبل الطبيب المعالِج.

متى يجب تناول الدواء؟

يمكن تناول إسومبيرازول (نيكسيوم أو إسوبريم إس كي) في الصباح أو المساء، لكن يوصى بتحديد وقت معيّن: إذا كنت تتناول الدواء في الصباح، فاحرص على تناوله في الصباح فقط، إذا كنت تتناوله في المساء فاحرص على تناوله فقط في المساء. إذا قرّر الطبيب أنه يجب تناول الدواء مرّتين في اليوم، فيجب تناوله مرّة في الصباح ومرّة في المساء.

 هل يجب تناوله مع الطعام؟

يمكن تناول نيكسيوم مع الطعام (على معدة ممتلئة) أو بين الوجبات (على معدة فارغة).

هل يجوز تنصيف، سحق، تكسير أو مضغ الدواء؟

أقراص نيكسيوم

يجب بلع قرص نيكسيوم بالكامل ومن ثم شرب كوب ماء. يُمنع سحق أو مضغ القرص. للأشخاص الذين يجدون صعوبة في بلع الأقراص، يمكنهم إذابة القرص في كوب ماء غير غازي.

يجب التحريك حتى إذابة القرص (المحلول الناتج غير صاف). يجب تناول المحلول فور تحضيره (أو على الأكثر خلال 30 دقيقة من التحضير). مباشرة قبل شرب المحلول، يجب تحريكه مرة أخرى. يُمنع مضغ أو سحق أجزاء القرص المتبقية في المحلول.

كبسولات إسوبريم إس كي

يجب بلع الكبسولة كاملة ومن ثم شرب كوب ماء. يُمنع مضغ أو سحق أجزاء الكبسولة. المرضى الذين يجدون صعوبة في بلع الكبسولة، يمكنهم فتح الكبسولة وتفريغ محتواها في نصف كوب من الماء.

ستحصل على محلول غير صاف يحتوي على جزيئات. يُمنع تكسير، مضغ أو سحق الجزيئات الموجودة في المحلول. يجب شرب المحلول فور تحضيره أو على الأكثر، خلال 30 دقيقة من تحضيره.

ما هي طريقة تخزين الدواء؟

يجب تخزين الدواء في مكان جاف، بدرجة حرارة لا تتعدى 30 درجة مئويّة. 


الجرعة وتعليمات الاستخدام - أطفال:

الدواء غير مخصّص للأطفال


التحذيرات والأعراض الجانبيّة

ملاحظة لبنود الحمل والرضاعة

المعلومات الواردة في الدليل بخصوص الحمل والرضاعة ليست مخصّصة شخصيّا لكنها تعتمد على معلومات عامة مستقاة من قواعد بيانات طبيّة تستند على أدلة وليست بديلا عن استشارة الطبيب أو مختص أو مركز علم التشوّه الخلقيّ.

هل يُسمح تناول الدواء خلال الحمل؟

النساء الحوامل اللواتي يعانين من قرحة المعدة أو الاثني عشر أو التهاب المريء بسبب مرض الارتجاع المريئيّ، بإمكانهنّ الاستعانة بنيكسيوم. مع ذلك يستدعي تناول الدواء خلال الحمل، أخذ موافقة الطبيب ومتابعة الحامل عن كثب.

هل يُسمح بتناول الدواء أثناء فترة الرضاعة؟

لا يتم إفراز الدواء إلى حليب الأم تقريبا. مع ذلك فإنّ تناول الدواء خلال فترة الرضاعة يستدعي أخذ موافقة الطبيب ومتابعة المرضعة عن كثب.

هل يجوز تناول الكحول خلال فترة العلاج بالدواء؟

لا تتوفّر معلومات ما إذا كانت الكحول تؤثّر على الدواء. مع ذلك، يمكن أن يسبب شرب الكحول الغثيان والقيئ وتفاقم الأعراض في الجهاز الهضميّ.

هل يجوز قيادة السيارة خلال فترة العلاج بالدواء؟

لا يجب أن يؤثر نيكسيوم على قدرة القيادة. إذا ظهرت أعراض جانبيّة مثل الدوخة واضطرابات الرؤية، فيجب تجنّب القيادة وتجنّب تشغيل الآلات الخطرة.

ما هي الحالات التي يُمنع فيها استخدام الدواء؟

• إذا كانت هناك حساسيّة شديدة للإسومبيرازول، أو لأيّ مستحضرات أخرى من عائلة مثبطات مضخات البروتونات مثل أومبيرازول.

• دمج تناول الدواء مع أدوية معيّنة. معلومات مفصّلة لاحقا في بند "التفاعلات مع الأدوية".

تحذيرات مهمّة

•  التاريخ الطبيّ. قبل المباشرة باستخدام الدواء يجب إبلاغ الطبيب المعالِج حول التاريخ الطبيّ: أمراض وحالات طبيّة حاليّة وسابقة. كما يجب إبلاغه عن أيّ دواء آخر تتناوله، بما في ذلك المكملات الغذائيّة.

• اضطرابات في الجهاز الهضميّ. إذا كنت تعاني خلال تناول الدواء أو حتى قبل ذلك، من اضطرابات ملاحظة في الجهاز الهضميّ مثل ظهور دم في البراز، براز أسود، قيئ، ظهور الدم أو البقع البنية في القيئ فيجب إبلاغ الطبيب المعالِج على الفور.

• خسارة الوزن. إذا حدث لديك خلال العلاج بالدواء، أو حتى قبل ذلك، هبوط ملحوظ في الوزن بدون تغيير النظام الغذائيّ، فيجب إبلاغ الطبيب المعالِج بذلك على وجه السرعة.

•  حالات إسهال حادة. إذا ظهرت خلال فترة العلاج بالدواء حالات إسهال حادة وشديدة، فيجب إبلاغ الطبيب المعالِج بذلك. قد يشير الطبيب في هذه الحالة بإجراء زراعة براز لاستبعاد احتمال وجود التهاب في الجهاز الهضميّ.

•  مدة العلاج. يُمنع تجاوز فترة العلاج التي أوصى بها الطبيب المعالِج. قد يشير الطبيب في بعض الحالات باستخدام الدواء بشكل منتظم.

• أعراض ذئبة الجلد. في حالات نادرة من الممكن أن يتسبب الدواء في ظهور أعراض ذئبة الجلد. إذا ظهر خلال فترة العلاج بالدواء طفح جلديّ مصحوب بألم في المفاصل، فيجب إبلاغ الطبيب المعالِج بذلك.

• هشاشة العظام (تسرّب الكالسيوم) وزيادة خطر الإصابة بالكسور. يزيد استخدام الدواء لفترة طويلة (أكثر من عام) من خطر الإصابة بهشاشة العظام، وتكون النتيجة زيادة خطر حدوث الكسور. إذا كنت تعاني من هشاشة العظام فيجب إبلاغ الطبيب المعالِج بذلك. قد يوصي الطبيب في هذه الحالة بتناول مكملات غذائيّة تحتوي على الكالسيوم وفيتامين D وإحالتك أيضا لفحص كثافة العظام.

• هبوط مستويات المغنيسيوم في الدم (نقص المغنيسيوم في الدم). في حالات نادرة، قد يسبب استخدام الدواء لفترة طويلة، هبوط مستويات المغنيسيوم في الدم. يزيد الخطر من ذلك إذا كنت تتناول أدوية أخرى تسبب هبوط مستويات المغنيسيوم في الدم مثل هيدروكلوروتيازيد. يجب إبلاغ الطبيب إذا كنت تعاني من أعراض نقص المغنيسيوم في الدم مثل ألم في العضلات، تشنجات العضلات، رعشة، اضطراب نظم القلب، اختلاجات وتقلبات المزاج.

• قصور كبدي. يجب إبلاغ الطبيب إذا كنت تعاني من قصور كبدي. قد يشير الطبيب في هذه الحالة بتناول جرعة مخفّضة من أوميبرازول.

•  فشل كلويّ. في حالات نادرة قد يسبب استخدام الدواء الفشل الكلويّ. قد يقرر الطبيب المعالِج إجراء فحوصات دم دوريّة لتقييم أداء الكليتين.

•  نقص فيتامين B12. قد يؤدي استخدام الدواء لفترة طويلة إلى خفض امتصاص فيتامين B12 من الجهاز الهضميّ. من المتوقّع أن يقرّر الطبيب في حالات استخدام الدواء لفترة طويلة على ضرورة إجراء فحوصات دم لمعرفة مستويات الفيتامين في الدم.

•  اضطراب في الفحوصات المخبريّة. قد يؤثر استخدام الدواء على نتائج فحوصات الدم المخصّصة لتحديد معدّل مكوّن يدعى CGA (يُستخدم كمؤشر لوجود أنواع معيّنة من الأورام). إذا كنت تنوي إجراء فحوصات لتحديد مستوى هذا المكوّن في الدم، فيجب إبلاغ الطبيب بأنك تتناول أومبيرازول. قد يشير الطبيب بالتوقف عن تناول الدواء قبل الفحص.

ما هي الأعراض الجانبيّة المحتملة؟

الأعراض الجانبيّة المحتملة لنيكسيوم التي تستدعي التوجّه إلى الطبيب على الفور

تظهر هنا قائمة من الأعراض الجانبيّة التي تستدعي التوقّف عن استخدام دواء نيكسيوم والتوجّه إلى الطبيب على الفور. تجدر الإشارة إلى أنّ الأمر يتعلّق بأعراض جانبيّة معظمها غير شائعة وبعضها نادر الحدوث.


• أعراض فرط الحساسيّة: أعراض جلديّة (مثل الطفح، الانتفاخ، الاحمرار، التهيّج) ؛ انتفاخ واحد أو أكثر من الأعضاء التالية: الوجه، الجفون، الشفاه، اللسان، الحلق؛ ضيق تنفسيّ، بحّة، ضيق في الصدر. قد يصاحب هذه الأعراض ارتفاع في درجة الحرارة.

• أعراض متلازمة ستينبس جونسون أو متلازمة TENS مثل ظهور طفح جلدي مفاجئ، تهيّج الجلد واحمراره، ظهور بثور على الجلد، تقشّر الجلد، ظهور تقرحات في الفم، الأنف أو العينين.

• أعراض القصور الكبدي مثل التعب الملحوظ، الضعف، الغثيان، القيئ، فقدان الشهيّة، براز فاتح، بول داكن، اصفرار العينين أو الجلد (يرقان).

• أعراض فشل كلويّ مثل صعوبة تفريغ البول، انقطاع البول، وذمة الأطراف، دم في البول.

• أعراض انخفاض في مستويات المغنيسيوم في الدم (نقص المغنيسيوم في الدم) مثل ألم في العضلات، تشنج العضلات، رعشة اليدين، فقدان الشهيّة، غثيان، نبض سريع، نبض بطيء، اختلاجات.

• براز أسود، دم في البراز.

• قيء.

• ألم حاد في البطن.

• حالات إسهال شديدة.

• فقدان الوزن بدون تغيير النظام الغذائيّ.

• صعوبة البلع.

• ارتفاع في درجة الحرارة، قشعريرة.

• ألم في العظام.

• دوخة وفقدان الوعي.

• اختلاجات.

• اضطراب نظم القلب.

الأعراض الجانبيّة الشائعة لنيكسيوم
صداع، آلام في البطن، إمساك، غازات، غثيان وقيء.

الأعراض الجانبيّة غير الشائعة لنيكسيوم
اضطرابات النوم، نعاس، شعور بالوخز أو اللسع في الجلد، دوخة، وذمة الأطراف، دوار، جفاف الفم، كسور في الحوض وفي رسغ اليد والعمود الفقريّ، طفح جلديّ وحكّة في الجلد، ارتفاع مستويات إنزيمات الكبد في الدم.

الأعراض الجانبيّة النادرة لنيكسيوم

انخفاض عدد كريات الدم، نزف وكدمات على الجلد، التهاب في الجهاز التنفسيّ، انخفاض مستوى الصوديوم في الدم، انخفاض مستوى المغنيسيوم في الدم، تشوش الرؤية، تغييرات في حاسة التذوّق، الأرق، الارتباك، توعك المزاج، الهلوسة، الشعور بالعدوانية، ضيق التنفّس، اضطراب وظائف الكبد، فشل كبديّ، فشل كلويّ، ألم في المفاصل، ألم عضلات، تساقط الشعر، فرط التعرّق، شعور عام بالتوعّك، متلازمة ستيفنس جونسون، زيادة حجم الثديين لدى الرجال، التهاب معوي يسبب الإسهال.

التفاعل مع الأدوية

قبل المباشرة في استخدام الدواء، يجب إبلاغ الطبيب المعالِج عن الأدوية الأخرى التي تتناولها، بما في ذلك المكملات الغذائيّة.

الأدوية التي يُحظر تناولها مع إسومبيرازول

الأدوية لعلاج ال- HIV: نلفينفير وإتزنبير. السبب: قد يؤدي إسومبيرازول إلى خفض مستويات هذه الأدوية في الدم ويُضعف فعاليّتها.

الأدوية الأخرى التي تتفاعل مع إسومبيرازول
• أدوية معيّنة من عائلة TKI لعلاج السرطان. قد يقلل إسومبيرازول امتصاص   هذه الأدوية ويقلل فعاليتها. يُنصح بعدم تناول بعض هذه الأدوية، مثل إرلوتينيف، مع إسومبيرازول. قد يوافق الطبيب على إعطاء إسومبيرازول مع أدوية أخرى من هذه العائلة، مثل جيفيتينيب وبازوبانيف، لكن سيشير في مثل هذه الحالة بعدم تناولهما معا، ويجب أن يكون هناك انفصال بين تناولهما
 • الفينيتوين، دواء لعلاج الصرع. قد يسبب إسومبيرازول إلى رفع مستويات الدواء في الدم. إذا وافق الطبيب على الجمع بينهما، فيجب مراقبة مستويات الفينيتوين في الدم.

• الديجوكسين، دواء لعلاج قصور القلب. قد يؤدي الجمع مع الإسومبيرازول إلى رفع مستويات الديجوكسين في الدم. إذا وافق الطبيب على الجمع بينهما، فيجب مراقبة مستويات الديجوكسين والأملاح (صوديوم، بوتاسيوم ومغنيسيوم) في الدم.

• الكلوبيدوجريل، دواء لتمييع الدم. قد يُضعف الجمع بينهما فعاليّة الكلوبيدوجريل. قد يوافق الطبيب على الجمع بينهما، لكنه قد يصف دواء آخر من عائلة ال- PPI مثل بانتوبرازول.

• الديابيزام، دواء مضاد للاختلاجات. قد يؤدي الجمع بينهما إلى رفع مستويات الديابيزام في الدم وزيادة خطر ظهور أعراضه الجانبيّة. يجب استشارة الطبيب المعالِج.

 الوارفارين، دواء مضاد للتخثّر. قد يؤدي الجمع بينهما إلى تغيير مستويات الوارفارين في الدم. إذا وافق الطبيب على الجمع بينهما فيجب إجراء فحوصات INR لفحص التخثرات في الدم.

• التاكروليموس، دواء لمنع رفض الأعضاء المزروعة. قد يؤدي الجمع مع الإسومبيرازول إلى رفع مستويات التاكروليموس في الدم. قد يوافق الطبيب على الجمع بينهما، ولكنه قد يصف أيضا دواء آخر مثل بانتوبرازول أو فاموتيدين.

• الميثوتركسيت، دواء لعلاج التهاب المفاصل، الصدفيّة وأنواع معيّنة من السرطان. قد يؤدي الجمع مع الإسومبيرازل إلى سميّة الميثوتركسيت. قد يوافق الطبيب على الجمع بينهما (ثم يراقب مستويات الميثوتركسيت)، ولكنه قد يصف علاج دوائي آخر.

• الكلاريثروميسين، مضاد حيويّ من عائلة الماكروليدات. قد يؤدي الجمع مع الإسومبيرازل إلى رفع مستويات الإسومبيرازل في الدم. عادة، يمكن الجمع بين هذين الدواءين لدى المرضى الذين يعانون من الجرثومة الملوية البوابيّة.

• الأدوية المضادة للفطريات من عائلة الآزولات:

 
أ. الفوريكونازول. من المحتمل أن يحدث ارتفاع في مستويات الإسومبيرازول والفوريكونازول في الدم. قد يوافق الطبيب على الجمع بينهما، لكنه سيوصي بأخذ جرعة مخففة من الأسومبيرازول.


ب. البوساكونازول. قد يؤدي الجمع مع الإسومبيرازول إلى خفض مستويات البوساكونازول في الدم. يوصى بتجنب هذا الجمع.

ت. الإيتراكونازول والكيتوكونازول. قد يؤدي الجمع بينهما إلى خفض مستويات الإيتراكونازول والكيتوكونازول في الدم. قد يوصي الطبيب بدواء آخر ضد الفطريات.

•  الليفوثيروكسين، هورمون الغدة الدرقيّة. قد يُضعف الجمع مع الإسومبيرازول فعاليّة الهرمون. من الممكن الجمع بين الأدوية لكن يجب مراقبة أداء الغدة الدرقيّة، خاصة في بداية العلاج أو بعد زيادة الجرعة.

•  الريفامبيسين، مضاد حيوي يستخدم لعلاج السل. قد يقلل الجمع بينهما من فعاليّة الإسومبيرازول. يجب استشارة الطبيب المعالِج.

• سانت جون فارت (العرن المثقوب) ، دواء يستخدم لعلاج الاكتئاب. قد يؤدي الجمع بينهما إلى تقليل فعاليّة الإسومبيرازول. يجب استشارة الطبيب المعالِج.

• الإسيتالوبرام (الأسماء التجاريّة: سيبرالكس، أستو)، دواء يستخدم لعلاج الاكتئاب. قد يسبب الإسومبيرازول رفع مستوى الإسيتالوبرام في الدم. من المتوقّع أن يوافق الطبيب على الجمع بينهما مع إجراء مراقبة طبيّة للمريض.

• مستحضرات الحديد. قد يقلل الإسومبيرازول امتصاص الحديد. قد يوافق الطبيب على الجمع بينهما، لكنه سيراقب مستويات الهيموغلوبين ومستويات كريات الدم الحمراء.

الأدوية التي عند جمعها مع الإسومبيرازول تزيد من خطر نقص المغنيسيوم في الدم


• أدوية مدرات البول من عائلة الثيازيدات مثل هيدروكلوروثيازيد ومدرات بول أخرى مثل فوروسيميد. من المحتمل أن يوافق الطبيب على الجمع بينها، لكنه سيراقب مستويات المغنيسيوم في الدم.


• الستيرويدات مثل بريدنيزون، في الاستخدام لفترة طويلة. يزيد الجمع من خطر الإصابة بهشاشة العظام والكسور.

التفاعل مع الأعشاب الطبيّة أو المكملات الغذائيّة

تناول نيكسيوم والبروبيوتيك: يمكن تناول البروبيوتيك في نفس الوقت مع تناول نيكسيوم أو إسوفريم إس كي. لكن إذا كنت تتناول أيضا مضادا حيويّا ضد جرثومة الملوية البوابية، فيجب الحرص على أن تكون هناك مدة ساعتين على الأقل بين تناول المضاد الحيويّ وتناول البروبيوتيك.

 

الانضمام إلى كلاليت

الانضمام إلى كلاليت

كلاليت بحر مليء بالثروات....ترغبون بالحصول على بعضها؟

املأوا البيانات ومندوبنا سيتصل بكم

املأ بياناتك وسنرد عليك في أقرب وقت ممكن

الحقول المطلوبة

قم بالتحديد على الخيار الأمني
 

يرجى ملاحظة أنه تقدم معلومات شخصية حساسة في النموذج