نشر أول: 02.12.2007
آخر تحديث: 27.11.2013

ألأسبوع ال-36 للحمل

לקריאה נוחה
تطور الجنين والتغييرات التي تطرأ على جسم الأم في الأسبوع ال-36 للحمل

حالة الأم

إن عملية "تعارفك" مع الرحم تزداد يوما بعد يوم.
فانقباضات الرحم التي تعرفت عليها خلال الثلث الثالث من الحمل تزداد وتيرة حدوثا بشكل أكبر. يتميز هذا النشاط الذي يتم في الرحم بأنه ليس منتظما وهذه الانقباضات هي انقباضات بسيطة وليست مؤلمة. سميت هذه الانقباضات على اسم بركستون هيكس – ولا تعتبر انقباضات مخاض حقيقية.

ربما أنك تتسائلين إن كنت تستطيعين تمييز انقباضات المخاض الحقيقية (وخصوصا إذا كان هذا حملك الأول) في الغالب لا توجد صعوبة في تمييز انقباضات المخاض الحقيقية. في حالة حدوث هذه الانقباضات فستشعرين بتصلب منتظم (مرة كل عدة دقائق) في الرحم يتبعه ارتخاء بعد كل انقباض. في بعض الحالات يصاحب هذا الانقباض آلام في الظهر أو ضغط في البطن السفلى. ويجدر الذكر بأن الشعور بالألم لا يختفي عند تغيير وضعية الجسم (كالجلوس مثلا). في حالة راودك شك حول نوعية الانقباضات يمكنك الاستعانة بالمعلومات التي تحصلين عليها من طبيب النساء. يقوم الطبيب بإجراء فحص خارجي من شأنه أن يبين نشاطات الرحم، وفحص مهبلي يبين التغيرات المحتملة التي طرأت على عنق الرحم. بالإضافة إلى ذلك قد تكون هنالك حاجة للاستعانة بتسجيلات نشاط الرحم التي دونت بواسطة فحص الأولتراساوند. جميع هذه الإجراءات تساعدك وتساعد طبيبك على التمييز ما بين "انقباضات المخاض الحقيقية" و"انقباضات المخاض غير الحقيقية"

حالة الجنين 

في العادة يثبت الجنين في هذه الأسابيع إذا كانت الوضعية التي هو عليها الآن في الرحم ستظل كما هي حتى الولادة. تشير الفحوصات التي يقوم بها الطبيب ونتائج فحص الأولتراساوند إلى وضعية الجنين ومجيئه داخل الرحم. إذا كان الجنين في وضعية مشابهة للمحور الطولاني الخاص بك (أي أن رأسه أو مؤخرته باتجاه رأسك وطرفه الثاني متجها نحو رجليك) فإن ذلك دليل على أن الجنين يتخذ "الوضعية الطولية" في الرحم. قبيل الولادة تكون معظم الأجنة (99%) في "الوضعية الطولية".
في ما يزيد عن %95 من حالات الولادة يكون الرأس هو "الجزء المتقدم" (الجزء الذي يخرج أولا من قناة الولادة)، ويسمى هذا "بالمجيء الرأسي" (يعني أن مجيء الجنين بالرأس أي رأسه متجه للأسفل).

وفي حوالي %4 من الحالات تكون المؤخرة هي "الجزء المتقدم"، وهو ما يسمى بالمجيء المعترض (يعني أن مجيء الجنين بالمؤخرة). هنالك أهمية كبيرة لتحديد وضعية الجنين ومجيئه، وتمثل هي ومجموعة عوامل أخرى أساسا لتخطيط طريقة الولادة. في حال غياب أية دلائل تبين عكس ذلك، فبالإمكان توليد الغالبية العظمى من الأجنة بمجيء رأسي ولادة مهبلية (طبيعية). في الآونة الأخيرة هنالك ميل إلى توليد جميع الأجنة التي تم تشخيصها خلال الولادة بأنه ذات مجيء معترض (الحالات التي تكون فيها المؤخرة هي "الجزء المتقدم") بعملية ولادة قيصرية وهي طريقة تقلل من المخاطر التي قد تتهدد الجنين. وبالرغم من وجود احتمالية أن ينقلب الجنين في مراحل الحمل المتأخرة هذه (وخصوصا النساء اللواتي لا تعتبر هذه ولادتهن الأولى) إلا أن العديد من مراكز الولادة تحاول إجراء قلب خارجي للجنين ذو الوضعية المعترضة. ويتم ذلك عن طريق تفعيل ضغط خارجي على جدار البطن وتدوير الجنين إلى أن يصل رأسه إلى حوضك. تتم هذه العملية عادة في الأسابيع 35–38 في المستشفى تحت مراقبة جهاز أولتراساوند ونسبة نجاحها تصل إلى %60.

الفحوصات الموصى بها

1.التطعيم ضد السعال الديكي
يوصى جدًا بأن تحصلي مرة واحدة بين أسابيع الحمل 27-36 على تطعيم ضد مرض السعال الديكي. الهدف من التطعيم  هو إنتاج أجسام مضادة ستنتقل إلى الجنين، وستحميه حتى لا تنتقل له عدوى السعال الديكي في أشهر حياته الأولى. السعال الديكي هو مرض خطير بشكل خاص للرضع حتى سن ستة أشهر. إن مضاعفاته خطيرة وتشمل: الالتهاب الرئوي، خسارة الوزن، التهاب حاد في الدماغ، ولا سمح الله الوفاة.
التطعيم مشمول في سلة الخدمات الصحية للنساء الحوامل، وينطوي على مشاركة ذاتية بقيمة 17 شيكل تقريبًا.
يمكن شراء التطعيم بدون وصفة طبية (فقط في المنطقة الجنوبية هناك حاجة لوصفة طبية) في صيدليات كلاليت في مراكز صحة المرأة، والتوجه إلى غرفة الممرضات هناك للحصول عليه. في بعض مراكز صحة المرأة حيث لا توجد صيدليات، هناك تطعيمات في غرفة الممرضة، يمكن الدفع مقابلها في مكتب العيادة.
ابحثي في مربع البحث في أعلى الصفحة عن عيادات ومراكز صحة المرأة في منطقتك حيث يمكنك الحصول على تطعيم ضد السعال الديكي (على سبيل المثال: "تطعيم ضد السعال الديكي في حيفا").

2.متابعة لدى الممرضة
ضغط الدم، الوزن، البروتين في البول وفحوصات إضافية. وكل ذلك بموجب تعليمات طبيبك، الذي قد يطلب أيضًا فحص ألتراساوند. من المهم بالطبع لقاء الممرضة المرافقة للحمل أيضًا.
ستجرى الفحوصات لدى الممرضة في مراكز صحة المرأة التابعة لكلاليت أو في مراكز رعاية الطفل. لتحديد موعد اتصلي على الرقم 2700*(بعد اختيار اللغة اضغطي 1 لتحديد موعد) أو اتصلي مباشرة بفرع مركز رعاية الطفل أو بمركز صحة المرأة حيث ترغبين بإجراء الفحص.

3.منطر (מוניטור) وأولتراساود
يتكون الفحص من إجراء منطر لتسجيل نبض  الجنين والطلق، وفحص المؤشرات البيو-فيزيائية لدى الجنين بالألتراساوند (إنه ليس فحصًا إلزاميًا ويجرى فقط بناء على توصية طبيبك).

<الاسبوع الماضي   الاسبوع القادم>

من المنتديات

​مرحبا..انا الان حامل في الاسبوع 21 .هل تنصحيني ان العب رياضة وتحديدا على الدراجة الثابة.؟ وما هو الوقت المناسب والمدة ؟

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني