نشر أول: 02.12.2007
آخر تحديث: 27.11.2013

حالة الأم والجنين الأسبوع ال-41 للحمل

للقراءة السهلة
تطور الجنين والتغييرات التي تطرأ على جسم الأم في الأسبوع ال-41 للحمل
سماع صوت في بطن الحامل

حالة الأم

أنت في الأسبوع االواحد والأربعين لحملك ولا توجد أية مؤشرات على قرب موعد الولادة؟ لا تقلقي، فحوالي %5 فحسب من النساء يلدن في الموعد المحدد لهن بالضبط (280 يوم من اليوم الأول على توقف الدورة الشهرية). الغالبية العظمى من النساء يلدن ما بين الأسبوع الـ 37 والأسبوع الـ 42. هذا الأسبوع يعتبر الوقت المناسب لإجراء فحص لسن حملك مرة أخرى.
إذا كنت متأكدة من تاريخ الدورة الشهرية الأخيرة وأجريت فحص أولتراساوند في وقت مبكر من الحمل (وهو الفحص الذي قدر عمر الحمل بواسطة حساب المسافة ما بين رأس الجنين ومؤخرته – CRL) فإن نسبة الخطأ المحتملة في تحديد سن الحمل تكون عدة أيام فقط. يمكن لطبيب النساء الذي يعالجك أن يساعدك في التأكد مرة أخرى من سن الحمل.
منذ هذه اللحظة وحتى الولادة تكونين أنت وجنينك تحت مراقبة متواصلة. ولهذا الغرض يقوم طبيب النساء بتحويلك للمكوث في المستشفى. للحصول معلومات فحوصات المتابعة التي ستجرى لك في هذا الإطار أنظري الأسابيع 39-40.

حالة الجنين

وزن الجنين (وقريبا المولود) يبلغ حوالي 3.5 كغم وهو الوزن "المتوسط"، مع العلم أن أوزان الأجنة التي تتراوح ما بين 3 كغم و4.250 كغم تعتبر أوزانا "طبيعية" هي الأخرى.
في هذا الأسبوع تمركز رأس الجنين في حوضك. إذا لم يكن هذا حملك الأول فربما تتأخر عملية تمركز رأس الجنين وتتم خلال عملية الولادة نفسها.
قطر رأس الجنين يبلغ 9.5 سم تقريبا. مقاييس حوضك تسمح عادة للجنين ذو مقاييس الرأس المذكورة سابقا بالعبور في قناة الولادة دون صعوبات. يجدر الذكر أن عبور رأس الجنين في قناة الولادة منوط بملائمة مقاييس رأس الجنين لمقاييس حوضك في مراحل الولادة المختلفة. هذه الملائمة تتم بواسطة تدوير رأس الجنين بأشكال مختلفة مثل: انحناء، دوران وتمدد.

الفحوصات الموصى بها

متابعة حمل زائدة - متابعة بالمنطر والاولتراساوند مرتين في الأسبوع حتى موعد الولادة.
وفي بعض الحالات، سيتخذ قرار بتسريع الولادة.

<الاسبوع الماضي   الاسبوع القادم>

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني