نشر أول: 19.01.2010
آخر تحديث: 13.10.2013

التهابات المسالك البولية لدى الأطفال

للقراءة السهلة
كيف نميز بين التهاب عادي والتهابات المسالك البولية؟ ما أهمية تناول الماء لمحاربة الالتهابات؟حول هذا الموضوع التقينا الدكتور عدنان حجازي، أخصائي طب الأطفال والمسالك البولية لدى الأطفال
التهاب المسالك البولية لدى الأطفال

يقول الدكتور عدنان حجازي إن الالتهابات في المسالك البولية تختلف عن حالات الالتهابات الأخرى في أعضاء الجسم المختلفة، مثلا في الحلق والأذنين. وبموجب الإحصائيات يعاني 5% من الأطفال من التهابات في مجاري البول.

هل هنالك ما يسبب هذه الالتهابات؟

مرة أخرى نعود للعوامل الوراثية، فبموجب الإحصائيات فإن 30-35% من الأطفال الذين يصابون بالالتهابات في المسالك البولية فالسبب يكون بسبب عاهة مولودة.

ولكن في الوقت نفسه يجب التأكيد أن 65% بالمائة من حالات الالتهابات لا تنبع عن حالات وراثية، فمن الممكن أن يحدث التهاب في كلية سليمة تمامًا، لأسباب عديدة.

ما هي الأعراض  الإلتهابات في المسالك البولية؟

1- حرارة مرتفعة.

2- الشعور بالغثيان.

3- الشعور بالشفطة (الحرقة) لدى التبول أو حتى دون التبول.

وكيف يتم التأكد من أن الحديث يجري عن التهابات في المسالك البولية وليس التهاب في أعضاء أخرى؟

بواسطة فحص بسيط وعادي، يمكن لنا أن نشخص المرض، حيث نأخذ عينة من بول الطفل لفحص يسمى "زرع البول" (תרבית השתן).

 وهل هذا الفحص مناسب للبنات والأولاد؟

الأمر سيان لدى البنات والأولاد، ولكننا نلاحظ أن انتشار الالتهابات أكثر لدى البنات، وذلك لأن هنالك إمكانية أكبر للتلوث، بسبب قرب فتحة الخروج من العضو التناسلي، هناك. ومن المهم أن نذكر هنا أن الأطفال الذين تم ختانهم، لديهم قدرة اكبر على مقاومة الالتهاب.

ماذا يعني التأخر في علاج الالتهاب؟

  من المهم أن يتم علاج الالتهاب في الوقت المناسب، أي لدى ظهوره، لأن عدم معالجة الالتهاب قد تُحدث مضاعفات كثيرة، قد تصل إلى تلف الكلية، مع كل ما يعني ذلك علاجات وربما الوصول إلى استئصال الكلية.

ماذا يمكن نصيحة الأهل في هذا المجال؟

الانتباه واليقظة الدائمة، لدى حدوث احمرار، وخاصة لدى وجود حالة أو حالات  من هذا القبيل في العائلة، لأن للعامل الوراثي دورًا في حدوث حالات مشابهة في العائلة. طبعًا بالإضافة لما ذكرناه سابقًا حول الحرارة المرتفعة والغثيان والشفطة.

هل بالإمكان اتقاء هذه الالتهابات؟

يجب الإكثار من شرب السوائل، فالسوائل، في أحيان عديدة، تؤدي بقوة اندفاعها إلى إخراج البكتيريا التي تحاول أن تلتصق بجدار الكلية. بالإضافة لذلك، لدى الجسم جهاز مناعة الذي في كثير من الأحيان يتغلب على التلوث.    


الدكتور عدنان حجازي، أخصائي طب الأطفال والمسالك البولية لدى الأطفال يعمل في عيادات كلاليت في منطقة الجليل الغربي طمرة، سخنين، عكا، كرمئيل ومركز الطفل في زفولون.  

من المنتديات
الليمون والكمون

​مرحبا سمعت عن خلطه لتخفيف الوزن مكونه من الكمون والحامض والزنجبيل وتشرب قبل الوجبه هل ممكن ان تفيد هذه الخلطه بنخفيف الوزن وشكرا

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني