نشر أول: 12.02.2013
آخر تحديث: 11.08.2013
  • د. رامي شيبي

كل ما يجب معرفته عن انسداد الشرايين في الأطراف

للقراءة السهلة
من الأمراض المنتشرة في العصر الحديث والناتجة عن انسداد أو تضيّق في الشرايين التي تمُدّ الأطراف بالدم. د. رامي شيبي يقدم شرحاً مسبهاً عن المرض وسبل الوقاية منه، وركيزتها اتباع نمط حياة صحي وسليم

يعتبر مرض انسداد الشرايين في الأطراف من الأمراض المنشرة في العصر الحديث، وهو ينتج عن انسداد أو تضيّق في الشرايين التي تمُدّ الأطراف -اليدين والقدمين- بالدم. تنتج عن هذا المرض أوجاع شديدة كما ويمكن أن يؤدي لتقرحات يصعب علاجها مما قد يستوجب أحيانًا بتر العضو المصاب.

ما هي أعراض انسداد الشرايين في الأطراف؟

تتعلق شدة الأعراض بدرجة تضيّق أو انسداد الشريان، من أهم هذه الأعراض:

1. أوجاع في الطرف -الرجل أو اليد- وتتميز هذه الأوجاع بأنها تزيد عند الحركة والنشاط وتفتر عند الراحة. أما في حالات متقدمة من المرض فقد تكون الأوجاع دائمة حتى في حالة الراحة.

2. برودة في الطرف المصاب.

3. ضعف في عضلات الطرف المصاب، ويتبعه صعوبة في تحريك العضو.

4. تقرحات، عادة عندما يكون التضيّق شديداً أو في حالة الانسداد الكامل.

5. ضعف في انتصاب الذكر عند الرجل.

6. تغيّر في لون الجلد.

  ما هي العوامل التي تزيد من احتمال الإصابة بالمرض؟

1. الجيل وخاصة بعد جيل الخمسين

2. التدخين

3. قلة الحركة

4. نظام غذائي غني بالدهون الحيوانية

5. السمنة

6. بعض الأمراض كالسكري، ارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة الكولسترول في الدم

7. وجود أفراد في العائلة مصابين بهذا المرض.

 

كيف يتم تشخيص المرض؟

في البداية يتم فحص العضو للتأكد من وجود أعراض المرض، كبرودة الجلد. كذلك يقوم الطبيب بجس النبض للشريان للتأكد من وجود النبض وتقدير شدته.للتأكد من وجود انسداد أو تضيّق في الشريان يقوم الطبيب عادة بأحد الفحصين التاليين:

أولاً: الأولتراساوند بتقنية دوبلر، وهو فحص بالأمواج الصوتية، غير مؤلم وغير ضار -بدون أشعة سينية-. عن طريقه يمكن تحديد مكان وشدة انسداد الشريان بدقة كبيرة.

الثاني: تصوير الأوعية الدموية (angiography). وهو تصوير بالأشعة السينية (رنتجن) بعد حقن الجسم بمادة التباين المحتوية على عنصر اليود. وقد يتم التصوير بدون أشعة رنتجن وذلك بواسطة جهاز MRI "الرنين المغناطيسي".الثالث: القسطرة الشريانية ، وتتم بواسطة إدخال سلك معدني لداخل الشرايين وحقن الجسم بمادة تباين. في حالة القسطرة يمكن علاج الانسداد وفتح الشريان.

 

كيف تتم معالجة انسداد الشرايين في الأطراف؟

ينقسم العلاج لقسمين:

الأول: العلاج اللاجراحي،

1. مزاولة الرياضة والحركة وخاصة للأطراف المصابة لتفعيلها.

2. ترك التدخين.

3. اتباع حمية قليلة الدهون والأملاح.

4. تناول أدوية clopidogrel الكلوبدوجريل، plavix البلاڤكس، أو الأسبرين، cartia كارتيا، أو micropirin ميكروبيرين، للحيلولة دون تجلط الدم.

5. تناول أدوية مخفّضة للكولسترول.

6. تخفيض ضغط الدم المرتفع عن طريق ما تم ذكره سابقاً وعن طريق الأدوية المخصصة لذلك.

7. عقاقير تعمل على توسيع الأوعية الدموية مثل cilostazol أو pentoxifylline.

 الثاني: العلاج الجراحي،

1. القسطرة الشريانية العلاجية، كما بينا سابقاً يمكن استخدام هذه التقنية للعلاج وذلك عن طريق توسيع الشريان من الداخل بواسطة بالون ومن ثم زرع دعامة stent.

2. العملية الجراحية للشرايين Bypass surgery، وتعتمد هذه العملية على تجاوز الجزء الضيق أو المسدود من الشريان عن طريق زراعة وعاء دموي اضافي بمحاذاته يؤخذ عادة من أحد أوعية الجسم في الأطراف أو يكون صناعياً.

 

كيف يمكن الوقاية من مرض انسداد الشرايين في الأطراف؟

يمكن تجنب الإصابة بهذا المرض عن طريق مزاولة الرياضة بشكل دائم والإقلاع عن التدخين. كما ينصح باتباع نظام غذائي متوازن قليل الدهون والأملاح.لا بد من لفت النظر إلى أن مرضى السكري خاصة معرضون بشكل أكبر للإصابة بهذا المرض، لذلك ينصح لهم الحفاظ على سلامة أقدامهم من الجروح ومداومة فحص الشرايين في الأطراف.

من المنتديات

​مرحبا..انا الان حامل في الاسبوع 21 .هل تنصحيني ان العب رياضة وتحديدا على الدراجة الثابة.؟ وما هو الوقت المناسب والمدة ؟

لمعلوماتك

حجز دور سريع

بمقدورك حجز دور سريع للطبيب دون الحاجة لاسم مستخدم أو رمز سري... فوت وجرب

مجلة كلاليت

أوافق على تلقي رسائل لبريدي الالكتروني