بحث

dsdsdsd
إجراءات بسيطة للوقاية من كورونا

6 إجراءات بسيطة للوقاية من كورونا

مع تزايد عدد الأشخاص المصابين بفيروس كورونا كل يوم، هناك بعض الأمور الأساسيّة التي يتعيّن على كل واحد منا القيام بها للحد من خطر الإصابة. الأمر بين أيديكم، بالحرف الواحد

د. دانا فلورنتين

تجنّبوا قدر الإمكان، الحضور إلى العيادات!
من أجل صحتكم وصحّة من حولكم، يرجى قدر الإمكان، أن تتجنّبوا الحضور إلى عيادات كلاليت، باستثناء الحالات المستعجلة. بخدمتكم مجموعة متنوّعة من الخدمات الطبيّة التي يمكن الحصول عليها أون- لاين من المنزل - كافة المعلومات هنا.
إذا كنتم تعانون من الحمى أو السعال- لا تذهبوا إلى العيادة، ولكن اتصلوا هاتفيا على العيادة أو على مركز المعلومات لدينا 2700*.
حسب توجيهات وزارة الصحّة، إذا كنتم تعانون من حرارة 38 درجة فما فوق وأعراض تنفسيّة (سعال أو ضيق في التنفّس) - يتعيّن عليكم البقاء في البيت مدة تصل إلى يومين بعد انخفاض الحرارة، بغض النظر عن فحص الكورونا. 
العزل المنزلي نقوم به... في المنزل
حسب التوجيهات، يُمنع الشخص الملزم بالعزل المنزلي من الحضور إلى العيادة أو إلى غرفة الطوارئ طوال الفترة التي يتعيّن عليه التزام العزل المنزلي.
يُفرض العزل المنزلي على جميع الإسرائيليين العائدين إلى البلاد من خارج البلاد ابتداء من 9.3 الساعة 20:00 وكل من عاد قبل ذلك من دول معينة (سيتم تفصيلها لاحقا) وكذلك كل شخص كان على اتصال وثيق مع مريض كورونا تمّ التحقق من إصابته (على مقربة 2 متر أو أقل لمدة 15 دقيقة أو أكثر) 
نطلب منكم تنسيق زيارة لدى العيادة في موعد ما بعد انتهاء فترة العزل.
إذا ظهرت خلال 14 يوم منذ العودة من الدول التي ذكرت سابقا أو منذ الاتصال مع مريض تمّ التحقق من إصابته، أعراض الحمى أو السعال أو صعوبة في التنفس- يجب الاتصال على مركز 101 نجمة داوود الحمراء للحصول على توجيهات حول كيفية التصرّف.
يُمنع أيضا في هذه الحالات التوجه إلى العيادة أو غرفة الطوارئ.
شكرا لتعاونكم!

نحن موجودون في فترة مربكة جدا. كل يوم نسمع عن المزيد والمزيد من الأشخاص الذين أصيبوا بفيروس كورونا أو الذين دخلوا العزل المنزلي خشية الإصابة. أحد الأسئلة التي تتبادر إلى الذهن هو: كيف نتأكد من عدم إصابتنا، نحن وأبناء أسرتنا وأصدقائنا؟

بسبب أن فيروس الكورونا ينتقل عن طريق الهواء أو عن طريق الاتصال، فإن مكوثا قصيرا بجانب شخص يحمل الفيروس يكون كافيا لزيادة خطر الإصابة بشكل كبير.

كان بإمكاننا ببساطة أن نكتب لكم أن تبتعدوا عن الأشخاص الذين تظهر عليهم علامات المرض (حمى، سعال، ضيق في التنفس)، لكن بسبب وجود أدلة على أنه يمكن انتقال العدوى من أشخاص يحملون الفيروس مع عدم ظهور علامات المرض عليهم، فقد أصبح الأمر أكثر تعقيدا.

إذا، كيف نحمي أنفسنا؟

إذا كنتم تتساءلون ما الذي يجب فعله لحماية أنفسنا بنسبة 100% فإنّ الإجابة هي أنه لا يوجد، على الأقل حتى هذا الحين، مثل هذه الإمكانية، وللأسف لا يوجد بعد تطعيم ضد الفيروس.

لكن مع عدم وجود تطعيم وبدون طريقة مؤكدة للحماية، هناك بعض الإجراءات البسيطة التي يمكن لكل شخص منا عملها للحد من خطر الإصابة بالفيروس. نحن ننصح جدا باتباعها.

1.غسل اليدين

غسل اليدين
ربما يبدو لكم الأمر تافها، لكن غسل اليدين- تلك العملية التي نقوم بها عدة مرات في كل يوم، يمكنها تقليص الإصابة بالعدوى إلى حد كبير.

لماذا؟

لأنّ فيروس كورونا ينتقل من خلال الاتصال، إذا سعل مريض كورونا داخل يده فستصبح مليئة بالملايين من فيروسات كورونا المجهرية وبمجرد أن يلمسكم أو يلمس البيئة المحيطة بكم فستكونون معرضين لهذه الفيروسات.

كيف نقوم بذلك؟

من المستحسن غسل اليدين عدة مرات في اليوم مع الكثير من الماء والصابون أو الجِل الكحولي.

خلاصة القول

يدان نظيفتان- فيروسات أقل

العالم يتحدث حول ذلك

عثرنا على دعاية لطيفة لوزارة الصحة الفيتنامية حازت على انتشار واسع في العالم وعلى الشبكات الاجتماعية - مخصصة كلها لتشجيع غسل اليدين.

دعاية فيتنامية للحد من كورونا


2.
الحفاظ على مسافة

ليس هناك ما يمكن فعله، نحن إسرائيليون! أناس اجتماعيون جدا نحب القرب واللمس. المشكلة هي أن كورونا أيضا يحب هذه الأمور، وهنا ستدخلون في الصورة- ببساطة حافظوا على مسافة!

كيف نقوم بذلك؟

الحفاظ على مسافة حوالي متر من الشخص المصاب بسعال أو عطاس، يمكن أن يحميكم من خطر العدوى.

لماذا؟

لأنه أثناء العطس يتناثر رذاذ مجهري يحمل معه الفيروس والحفاظ على مسافة يساعدك في تجنب التعرض لهذا الرذاذ.

3.تجنّب ملامسة الأنف، الفم والعينين
ملامسة الأنف
أيدينا دائما مشغولة. أيضا حتى بدون أن ننتبه فنحن نحك أنفنا، نفرك عيوننا، نضع يدنا على فمنا. تقليل مثل هذه الملامسات يمكنه الحد من انتقال الفيروسات إلى جهازنا التنفسي.

لماذا؟

لأنّ البيئة المحيطة بنا مليئة بالفيروسات التي تنتقل إلى كفة يدنا. يمكن من خلال ملامسة منطقة الوجه أن تنتقل الفيروسات من اليدين إلى جهازنا التنفسي.

خلاصة القول

حافظوا على أيديكم.

4.حافظوا على النظافة

الحفاظ على نظافة مناسبة ليست مهمة بسيطة - يتطلب الأمر اتباع عدة قواعد مهمة، نعرف معظمها، مثل: العطس باتجاه الكوع وليس باتجاه كف اليد، استخدام المناديل الورقيّة أحادية الاستخدام ورميها في سلة المهملات.

لماذا؟

الحفاظ على النظافة يحد من انتشار الرذاذ المجهري الذي يحمل الفيروس في البيئة المحيطة بنا.

5.عدم الانتظار!

فجأة يظهر عندكم عطاس وبعدها المزيد والمزيد، ثم تشعرون بوخز في الحلق...بعدها أنتم تعلمون! أنتم بطريقكم إلى الرشح.

ماذا نفعل؟

على الشخص الذي ظهرت لديه الاعراض : حرارة فوق 38 درجة مئوية، والسعال، وصعوبة التنفس أو غيرها من الأعراض التنفسية. يجب الاتصال على المركز الهاتفي 101 التابع لنجمة داود الحمراء (لا تذهب إلى صندوق المرضى, العيادة أو إلى غرفة الطوارئ).

لماذا؟

لأننا عندما نعالج المرض في الوقت المناسب فسيكون العلاج أكثر نجاحا ويقل خطر نقل العدوى للآخرين.

6.الوقوف على التحديثات

لا يهم إن كنتم ممن تتابعون الأخبار على مدار الساعة أو كنتم ممن يفضلون الانقطاع التام. من المهم اليوم بالذات متابعة الإرشادات التي نضعها هنا والتي تضعها وزارة الصحة على الموقع الإلكتروني والحرص على اتباعها.

لماذا؟

لأنه يتم من حين لآخر إصدار تحديثات وإرشادات جديدة يمكنها أن تساعدكم في تقليل خطر الإصابة. كما أن وزارة الصحة تقوم بتحديث المعلومات حول الأماكن التي تعرضت لفيروس كورونا ومن الذي يتوجب عليه دخول العزل المنزلي.

روابط لمزيد من المعلومات التي ستساعكم

مقال كورونا هنا على الموقع - أسئلة وأجابات هامة

وزارة الصحة - تحديثات حول كورونا

تطبيق كورونا لوزارة الصحة على الأيفون

تطبيق كورونا لوزارة الصحة على الأندرويد

دانا فلورانتين أخصائية طب العائلة ومديرة عيادة ليڤ هعير في بيتح تكڤا

الانضمام إلى كلاليت

الانضمام إلى كلاليت

كلاليت بحر مليء بالثروات....ترغبون بالحصول على بعضها؟

املأوا البيانات ومندوبنا سيتصل بكم

املأ بياناتك وسنرد عليك في أقرب وقت ممكن

الحقول المطلوبة

قم بالتحديد على الخيار الأمني
 

يرجى ملاحظة أنه تقدم معلومات شخصية حساسة في النموذج